نصف الطيارين البريطانيين يقودون الطائرة نياما

الأحد 2013/09/29
تعديلات جديدة على قانون الطيران البريطاني

لندن – أوضحت نتائج دراسة أجريت قبل تصويت الاتحاد الأوروبي بشأن ساعات الطيران، أن أكثر من نصف الطيارين البريطانيين يقولون إنهم ينامون في قمرة القيادة.

ووفقا لاتحاد طياري شركات الطيران البريطانية اعترف 56 في المئة من طياري طائرات الرحلات التجارية بالنوم أثناء الطيران، وقال نحو واحد من بين كل ثلاثة من هؤلاء إنهم عندما يستيقظون يجدون مساعد الطيار أيضا مستغرقا في النوم.

وكانت مسألة إرهاق الطيارين تصدرت عناوين الصحف الأسبوع الماضي، عندما ذكرت صحيفة أن طيارين على رحلة جوية لطائرة بريطانية ناما في قمرة القيادة وتركا الطائرة المليئة بالركاب تعمل بالطيار الآلي.

تأتي هذه الدراسة التي نشرها اتحاد طياري شركات الطيران البريطانية قبل تصويت في البرلمان الأوروبي مؤخرا بشأن القواعد الجديدة والتي قد تغير القواعد البريطانية.

وأبدى اتحاد طياري شركات الطيران البريطانية قلقه من أن مثل هذه التعديلات قد تقلل من معايير السلامة البريطانية.

والتعديلات الجديدة قد تتضمن أن يعمل الطيارون 110 ساعات بحد أقصى خلال أسبوعين، أي أكثر من حد 95 ساعة المعمول به وفقا للقواعد البريطانية وأثناء الليل يمكن أن يعملوا لما يصل إلى 11 ساعة بدلا من الحد المسموح به، وفقا للقواعد البريطانية البالغ عشر ساعات.

24