نظارات غوغل للتصوير.. مستقبل صحافة الهواة

الأربعاء 2013/07/24
تم اختبار النظارت بواسطة 1000 مكتشف

واشنطن- «هذا الفيديو دليل على أن نظارات غوغل ستحدث ثورة في عالم صحافة الهواة» هكذا كتب على يوتيوب كريس باريت، وهو من أوائل مالكي هذه النظارات الموصولة التي صممها أضخم محرك بحث على الإنترنت.

استطاع كريس، وهو مخرج أفلام وثائقية، بفضل نظاراته تصوير شجار لشاب أثناء تجمع في نيو جرسي بمناسبة الألعاب النارية الخاصة بعيد 4 يوليو/ تموز وصور أيضا عملية القبض عليه.

ويؤكد باريت أنها المرة الأولى التي تصور فيها عملية القبض على شخص بواسطة كاميرا مثبتة في نظارات غوغل وأن هذه تجربة تدل على كيفية استخدام هذه التكنولوجيا في عدة ظروف أخرى لإعداد التقارير.

ويقول موضحا «في أوضاع التوتر مثل تصوير تقارير الحروب يمكن التصوير دون استخدام اليدين. ويمكن حماية النفس أو التراجع دون الخوف من إسقاط الكاميرا أو دون الاضطرار للتوقف عن التصوير». لكن هذا الحماس للنظارات لا يتقاسمه الجميع. فقد أعربت مجموعة من خبراء متخصصين في الحماية الشخصية عن قلقها من التداعيات الممكنة لهذا الجهاز الجديد. وردت شركة غوغل بأنها لن تغير مع ذلك سياستها الخاصة بالسرية. وأسف رئيس المجموعة قائلا «نحن في مرحلة تتجاوز فيها التكنولوجيا قدرتنا على حماية الحقوق الأساسية الخاصة بالحياة الشخصية».

حاليا يجري اختبار نظارات غوغل بواسطة 1000 «مكتشف» اختارتهم غوغل ومن المتوقع أن تطرح النظارات للبيع بسعر يناهز 1200 يورو ابتداء من السنة القادمة.

19