نظام إلكتروني يريح السائق من عناء ركن السيارة

الأربعاء 2016/01/27
بنية أساسية ذكية

لاس فيغاس - كشفت شركة صناعة مكونات السيارات الألمانية بوش النقاب عن جهاز إلكتروني جديد لمساعدة السائق أثناء وضع السيارة في مكان الانتظار، بما في ذلك تحديد المكان الذي يمكن فيه إيجاد مساحة خالية لركن السيارة.

ويعد جهاز المساعد الشخصي جزءا من نظام متكامل يعتمد على شاشة تعمل باللمس، حيث يقوم أيضا بدور الحارس الأمين للسائق على الطريق، فيحذره عند السير في الاتجاه الخطأ.

وكشفت الشركة الألمانية عن تقنية جديدة في إحدى سيارات جيب شيروكي التي تنتجها شركة فيات كرايسلر الإيطالية الأميركية العملاقة لصناعة السيارات، وذلك خلال معرض الإلكترونيات الدولي بمدينة لاس فيغاس الأميركية.

ويعتمد نظام بوش الجديد على شبكة معقدة من أجهزة الرادار وكاميرات الفيديو ووحدات استشعار تعمل بالموجات فوق الصوتية. وتعتقد بوش أنه يمكن إنتاج التقنية الجديدة على نطاق تجاري بحلول العام 2020.

ويذكر أن خاصية المساعد الآلي لوضع السيارة في مكان الانتظار تخفف عن السائقين عبء البحث عن مكان خال في ساحة الانتظار أو على جانب الطريق، حيث يمكن للسائق ترك السيارة ببساطة عند مدخل الساحة واستخدام تطبيق على الهاتف الذكي لتوجيه سيارته إلى البحث عن مكان لنفسها. وعندما ينهي سائق السيارة أعماله ويعود لأخذها، فإنه يطلب منها الخروج من مكان الانتظار والتوقف على مدخل الساحة بنفس الطريقة.

وقال فولكمار دينير رئيس بوش إن “30 بالمئة من الزحام المروري داخل المدن سببه السائقون الذين يبحثون عن مكان لوضع سياراتهم. ونظامنا يوفر الوقت والمال ويقلل الضغط على السائق، كما أنه صديق للبيئة”.

يذكر أن تقنية وضع السيارة في مكان الانتظار بطريقة آلية تماما، تعتمد على بنية أساسية ذكية في أمكان الانتظار إلى جانب أنظمة استشعار موجودة في السيارة وشبكة اتصالات بين كل هذه الأنظمة. وفي هذه الحالة فإنه يتم تركيب وحدات استشعار على أرضية أمكان الانتظار، حيث تقوم بتحديث المعلومات بشكل فوري حول الأماكن الخالية الموجودة فيها وموقعها، وبالتالي يمكن للسيارة التوجه إليها. وهذه التسهيلات مازالت متاحة فقط في عدد صغير للغاية من المدن.

17