نظام الأسد يعلن التهدئة لمدة 72 ساعة في سوريا

الأربعاء 2016/07/06
حلم السلام بعيد

دمشق- قال مصدر عسكري إن جيش النظام أعلن "نظام التهدئة" لمدة 72 ساعة في عموم البلاد اعتبارا من الواحدة بعد ظهر الأربعاء.

وذكرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في بيان "يطبق نظام التهدئة في جميع أراضي الجمهورية العربية السورية لمدة 72 ساعة اعتبارا من الساعة الواحدة يوم 6 تموز ولغاية الساعة 24 يوم 8 تموز 2016."

ويتزامن الإعلان مع أول أيام عيد الفطر في البلاد. وليست المرة الأولى التي يعلن فيها النظام عن تطبيق "تهدئة" في مناطق بالبلاد، إلا أنها المرة الأولى التي يشمل فيها الإعلان "جميع أراضي الجمهورية".

ولم يحدد البيان ان كان نظام التهدئة يشمل ايضا قتال تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة النصرة ، ذراع تنظيم القاعدة في سوريا..

وقد تبنى تنظيم الدولة الاسلامية الاربعاء الهجوم الانتحاري الذي اوقع 16 قتيلا عشية عيد الفطر في حي الصالحية في مدينة الحسكة في شمال شرق سوريا.

وفي بيان جرى تداوله على مواقع جهادية، اعلن التنظيم المتطرف الاربعاء، الذي يصادف يوم عيد الفطر، "تمكن الاخ الاستشهادي ابو بكر الشامي من الانغماس بسترته الناسفة وسط تجمع لمرتدي الاكراد بالقرب من دوار الصالحية في مدينة البركة" وهي التسمية التي يطلقها تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة الحسكة، وقام بتفجير سترته الناسفة.

وقتل 16 شخصا، بينهم ثلاثة اطفال، واصيب اربعون آخرون بجروح جراء تفجير انتحاري استهدف مساء الثلاثاء حي الصالحية، وفق حصيلة للمرصد السوري لحقوق الانسان، الذي كان افاد ان الانتحاري كان يقود دراجة نارية حين اقدم على تفجير نفسه.

ووقع التفجير، بحسب مصدر من قوات الامن الداخلي الكردية (الاسايش)، امام فرن للخبز في الحي الذي يقع في شمال شرق المدينة وتسكنه غالبية كردية، وهو تحت سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية.

وشهدت مدينة الحسكة جوا من التوتر في اليومين الاخيرين جراء اشتباكات بين قوات النظام وقوات الاسايش وفق مراسل فرانس برس.

وانسحبت قوات النظام السوري تدريجيا من المناطق ذات الغالبية الكردية مع اتساع رقعة النزاع في سوريا العام 201

1