نظام كوريا الشمالية يعدم 15 مسؤولا بارزا

الخميس 2015/04/30
لا صوت يعلو فوق صوت الزعيم في كوريا الشمالية

سول - أعدم النظام الشيوعي في كوريا الشمالية 15 مسؤولا بارزا بعد أن أعطى الزعيم كيم جونغ أون أوامر بذلك، وفق ما أفادت به الاستخبارات الكورية الجنوبية.

ونقلت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء أمس الأربعاء عن نواب حضروا اجتماعا لجهاز الاستخبارات الكوري الجنوبي قبل أيام، تأكيدهم لذلك وأن من بين الذين أعدموا اثنين يتقلد كل منهما منصب نائب وزير.

ويقول النواب أن السبب وراء معاقبة هؤلاء المسؤولين الحكوميين بأشد العقوبات زجرا في كوريا الشمالية لأنهم عارضوا أو اشتكوا من توجيهات “الديكتاتور الصغير” كما يلقبه خصومه، فيما لا يعرف متى تم إعدامهم وبأي طريقة.

ويعتبر خبراء أن كيم جونغ أون يسير بهذا الأسلوب على خطى والده الذي لجأ إلى أساليب الإعدام والإقصاء لضمان الانضباط والولاء له في بلد تخنقه العزلة منذ أكثر من ستة عقود جراء هذا القمع.

وكان كيم أعدم زوج عمته ومرشده السياسي لفترة جانغ سونغ تايك في أواخر 2013 بعد اتهامه بالخيانة والفساد.

5