نظرة تايلور سويفت للحب تغيرت فتعلمت

الأربعاء 2014/10/29
تايلور: عندما تتقدم في السن تتغير فكرتك عن الحب والرومانسية

نيويورك – بعد صدور الألبوم الغنائي الخامس للمغنية الأميركية تايلور سويفت الاثنين، والذي يحمل عنوان “1989” ، بدا أن تايلور (24 عاما) تحاول تغيير نوعية موسيقاها من موسيقى الكانتري إلى البوب.

وقد تصدرت أغنية “شيك إت أوف”، وهي إحدى أغاني الألبوم الجديد سباقات الأغاني عند إصدارها في 18 أغسطس الماضي.

وقالت سويفت حول ألبومها الأخير، الذي يعد أول ألبوم بموسيقى البوب لها، ويبدو أنه يمثل تغيرا ليس فقط من حيث الموسيقى، ولكن من حيث نظرتها للحب: “أعتقد أن فكرة الرومانسية والحب تتغير عندما تختبره فعلا. عندما كتبت أغنية “لاف ستوري” (قصة حب) كنت أبلغ من العمر 17 عاما. لم أكن قد عشت قصة حب، والأهم لم أكــن تعرضـــت لخيبة أمل أكثر من مرة. أعتقد أنه عندما تتقدم في السن تتغير فكرتك عن الحب والرومـــانسية”.

وبسؤالها عما إذا كان ذلك أهم درس تعلمته خلال الأعوام الماضية، أجابت سويفت: “هذا مجرد درس واحد تعلمته. الدرس الآخر هو إنني أحب أن أكون بمفردي .كما أنني تعلمت أنه يجب أن تتحلى بحس الفكاهة تجاه نفسك وتجاه النقد الذي تتعرض له”.

وأوضحت سويفت عند سؤالها عن صعوبة تجاهل الانتقاد، إنه أمر صعب، قائلة “إنه صراع يومي أن تكون لديك ثقة بالنفس وتترك الأمور، لأنك عندما تكون شخصا طموحا تحاول جاهدا للسيطرة على الأشياء. إنني أسيطر على الموسيقى التي أؤلفها، وأسيطر على كليباتي وصوري. ولكنني لا أستطيع أن أسيطر ما إذا كانوا يقولون إنني اشتريت منزلا لم أره من قبل. لذلك أترك الأمور لحالها”.

24