"نعيما".. مبادرة لقص شعر الفقراء مجانا في الأردن

الخميس 2017/02/02
رغبة في مساعدة المحتاجين

عمان - وضع صف من كراسي الحلاقة في الساحة الهاشمية وسط العاصمة الأردنية عمان ترحيبا بمن يرغب من المارة في قص شعره مجانا في إطار “مبادرة نعيما” التي أطلقتها مجموعة من الحلاقين. ويشارك 30 حلاقا متطوعا على الأقل في المبادرة ويقفون في الساحة المزدحمة لقص الشعر وحلق اللحية للراغبين من الفقراء دون مقابل.

ويستعد المتطوعون المسلحون بمقصات ومجففات شعر وماكينات قص شعر كهربائية لتقديم خدماتهم لزبائن يقفون في صفوف طويلة انتظارا للجلوس على كرسي الحلاق.

وقال صبحي عساف، صاحب صالون الخال ومؤسس مبادرة نعيما، “أردنا أن يكون النعيم للجميع، من يملك المال ومن لا يملكه. يوجد أشخاص كثيرون يرغبون في القيام بشيء ولكنهم لا يقدرون على ذلك. ونحن هنا إن شاء الله نستطيع مساعدتهم -أنا لست بمفردي هنا معي معظم حلاقي المملكة- نود جميعا أن نساعد المحتاجين.. وأن نقوم بشيء يشعرنا بأننا قدمنا خدمة للوطن”.

وأعرب عساف عن أمله في أن تؤتي المبادرة أكلها ويكون لها أثر إيجابي. وأضاف قائلا “شكل الإنسان ومظهره يؤثران كثيرا على نفسيته، فكل شخص لم يقص شعره أو يكون مهملا لمظهره تكون حالته النفسية سيئة، فالعناية الشخصية بأنفسنا تمنحنا الراحة النفسية التي تعتبر أهم شيء. إن شاء الله نتمتع جميعا بهذه الراحة”.

وقال مدير المركز الوطني للأمراض النفسية في الأردن نايل العدوان، إن الفقراء في الأردن هم الأكثر تعرضا للإصابة بالأمراض النفسية.

وأوضح العدوان لوكالة “عمون” أن الطبقات الأكثر فقرا والمجتمعات التي تعاني من البطالة والجهل يصيبها القلق والتوتر والاكتئاب أكثر من غيرها. ونبه إلى أن ربع المجتمع الأردني مصاب باضطرابات نفسية، وهي نسبة طبيعية ومشابهة لباقي دول العالم.

وأشار إلى أن أكثر الأمراض النفسية شيوعا في الأردن هي القلق يليه الاكتئاب بينما يعد الفصام العقلي أقل الأمراض شيوعا بنسبة لا تتعدى الـ1 بالمئة.

وقال حلاق متطوع بالمشاركة في المبادرة يدعى أنس نخلة (33 عاما) “قررت أن آتي إلى هنا لأساعد الأشخاص غير القادرين ماديا على الذهاب إلى صالونات الحلاقة لقص شعرهم”. واصطف الكبار والصغار على حد السواء في الساحة الهاشمية لقص شعرهم أو حلاقة ذقونهم مجانا.

وكشف مسح ميداني لدخل ونفقات الأسر في المملكة عن ارتفاع نسبة الفقر في الأردن لتصل إلى 20 بالمئة سنة 2013، مقارنة بـ14.4 بالمئة في 2010.

21