نفط العراق يُصدّر إلى إسرائيل

الجمعة 2014/06/20
برنت يتماسك قرب 115 دولارا بفعل اضطرابات العراق

لندن - قالت مصادر إن ناقلة تحمل شحنة من خام نفط كردستان العراق المنقول عبر خط أنابيب رست في ميناء عسقلان الإسرائيلي في ساعة مبكرة من صباح الجمعة.

ولم تأت الناقلة إس.سي.إف ألتاي مباشرة من ميناء جيهان التركي الذي يتم من خلاله تصدير النفط المنقول عبر خط أنابيب كردستان.

وقالت مصادر ملاحية محلية وأخرى من السوق إن بيانات تتبع السفن أظهرت أنه جرى تحميل النفط على الناقلة يونايتد إمبلم الأسبوع الماضي بميناء جيهان ثم أبحرت إلى مالطا حيث نقلت الشحنة إلى الناقلة إس.سي.إف ألتاي.

وتماسكت أسعار عقود مزيج النفط الخام برنت قرب 115 دولار للبرميل الجمعة قرب أعلى مستوى لها في تسعة أشهر وتتجه لتسجيل ثاني مكاسب أسبوعية على التوالي وسط تزايد مخاطر تعطل الامدادات العراقية.

وتقاتل قوات الحكومة مسلحين من العرب السنة يسعون للسيطرة على أكبر مصفاة تكرير في العراق. وإذا ظلت المصفاة البالغة طاقتها 300 ألف برميل يوميا مغلقة ستحتاج بغداد إلى استيراد مزيد من المنتجات النفطية لتلبية الاستهلاك المحلي مما سيزيد شح المعروض بأسواق الخام.

ولم تتأثر حتى الآن حقول الخام في جنوب البلاد أو الصادرات. وأغلب الانتاج العراقي البالغ 3.3 مليون برميل يوميا يأتي من تلك الحقول. لكن القتال في الشمال وبدء شركات النفط الأجنبية في سحب عمال من البلاد يشكل خطرا على الامدادات العراقية.

وتراجعت عقود برنت تسعة سنتات إلى 114.97 دولار للبرميل الساعة 0621 بتوقيت جرينتش بعدما أنهت تعاملات يوم الخميس مرتفعة 80 سنتا عند 115.06 دولار للبرميل.

وزاد عقد الخام الأميركي الخفيف الذي يحل أجله الجمعة 14 سنتا إلى 106.57 دولار للبرميل بعدما ارتفع 46 سنتا في الجلسة الماضية.

1