نقاد سعوديون يشكلون لجنة تحكيم موازية لجائزة البوكر

الجمعة 2017/03/03
لجنة تحكيم ظل للخروج من عزلة القراءة الفردية

الدمام (السعودية) - في خطوة جريئة ومختلفة تعدّ الأولى من نوعها في المملكة العربية السعودية، أطلق بيت السرد في الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بالدمام في مطلع مارس الجاري "ورشة البوكر" لقراءة وتحكيم الروايات المترشحة للقائمة القصيرة للجائزة العالمية للجائزة العربية – البوكر 2017، والتي اشتملت على ست روايات اُختيرت من ست عشرة من أصل 186 رواية تم ترشيحها من 199 بلدا في يناير الماضي.

واشتملت القائمة على ست روايات، هي "السبيليات" للكويتي إسماعيل فهد و”زرايب العبيد” لليبية نجوى بن شتوان و”أولاد الغيتو- اسمي آدم” للبناني إلياس خوري و”مقتل بائع الكتب” للعراقي سعد رحيم و”في غرفة العنكبوت” للمصري محمد عبدالنبي وأخيرا “موت صغير” للسعودي محمد علوان.

وبحسب ما أوضحه مدير بيت السرد الناقد مبارك الخالدي لـ”العرب” فإن هذه الورشة تأتي استمراراً لمجموعة ورشات أشرف عليها بيت السرد في وقت سابق تعنى بالرواية، وكانت منها ورشة مناقشة رواية "فرانكشتاين في بغداد" لأحمد سعداوي، ثم ورشة قراءة ومناقشة لتجربة القاص عادل جاد. والآن جاءت القائمة القصيرة للبوكر لتحفز بيت السرد على تنظيم ورشة بحجم أكبر وعلى مستوى أعلى.

وتشارك في الورشة مجموعة من الأدباء والكتاب والروائيين السعوديين والعرب منهم: مبارك الخالدي وجبير المليحان وعيد الناصر وعبدالعزيز السماعيل وأحمد سماحة وعبدالله الوصالي ومريم الحسن وعبدالواحد اليحيائي ورحاب أبوزيد وعبدالله الدحيلان وخالد مطلق ومنيرة الإزيمع وآخرون.

وبيّن الخالدي في حديثه لـ”العرب” بأن برنامج الورشة سوف يتألف من ثلاثة عناصر: الأول قراءة في الروايات الست المراهنة على جائزة البوكر، والثاني تقديم قراءات نقدية جادة من الأعضاء، والثالث يتمحور حول تحكيم الروايات، لتخلص الورشة في نهايتها لفائز بالبوكر تعلن عنه اللجنة بمعزل عن الإعلان الرسمي الذي سيكون في 25 أبريل القادم بالعاصمة الإماراتية أبوظبي عشية افتتاح معرض الكتاب الدولي. لهذا ستحرص الورشة على الإعلان عن نتائجها النهائية قبل لجنة البوكر.

وفي هذا السياق، يقول الخالدي “هذه الورشة تمرين كبير في القراءة النقدية الجماعية الجادة والمستمرة لعدد من الأسابيع، وستخرج بنا من عزلة القراءة الفردية إلى فضاء الحوار حول الروايات التي نقرأها ونناقش آراءنا النقدية التي من المتوقع اختلافها. باختصار الورشة اختبار ومحك لمهاراتنا القرائية وقدراتنا النقدية. إضافة إلى خوض تجربة التحكيم، ويمكن أن نقول إن الورشة لجنة تحكيم ظل أو موازية”.

14