نقاش برلماني يدعو إلى ضرب التلاميذ في السودان

السبت 2016/09/10
رفض لمعاقبة التلاميذ بالضرب

الخرطوم – أثار نقاش برلماني سوداني جدلا كبيرا في البلاد، بعد أن دعا أحد النواب إلى ضرورة معاقبة تلاميذ المدارس بالضرب، بحسب وسائل إعلام محلية.

وشملت جلسة البرلمان طلبات من نواب آخرين أيضا، بضرورة إنشاء شرطة خاصة بمدارس الولاية لمتابعة ما أسموه “الأفعال السالبة”، مطالبين وزارة التربية والتعليم بمراجعة قرارها حول منع جلد التلاميذ، ودعوا إلى ضربهم ضمن ضوابط ولوائح محددة. في المقابل لفت أحمد عثمان عبدالعظيم، مدير إحدى المدارس، إلى تكامل العملية التربوية، قائلا “على الأستاذ، وقبل اللجوء إلى العقاب البدني تقديم النصيحة والتحدث مع التلاميذ في حال ارتكابهم الأخطاء، فهناك من يستجيب لذلك”.

وأشار أحمد عثمان إلى اختلاف أشكال العقوبة، ملفتا إلى بعضها، كالتكليف بأداء بعض الواجبات أو الأعمال الإضافية، مشددا على ألا يلجأ المعلم إلى الضرب، إلا إذا استنفد جميع الخيارات الأخرى، أو في حال تكرار التلميذ لذات الأخطاء وتماديه فيها على أن يكون غير مبرح أو مؤذ.

24