نقص فيتامين "د" يزيد من خطر الموت

الاثنين 2014/10/27
29 بالمئة ممن يعانون من نقص الفيتامين "د" توفوا بالسكتة القلبية

سول- كشفت دراسة حديثة أجريت في كوريا الجنوبية أن نقص فيتامين “د” يزيد من خطر ضعف وظائف الدماغ بعد إصابة الأشخاص بالسكتة القلبية المفاجئة بنسبة سبعة أضعاف، مما يعرضهم للموت بنسبة 29 بالمئة.

وعرض الدكتور جين واي من كوريا الجنوبية بحثه ضمن فعاليات المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية لأمراض القلب الذي عقد في الفترة من 18 إلى 20 من الشهر الجاري في جنيف بسويسرا.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن السكتة القلبية تحدث نتيجة توقف القلب المفاجئ بسبب نشاط كهربائي غير طبيعي فيه، وتحدث في كل مرحلة من عمر الإنسان، وتشكل السبب الرئيسي في وفاة ملايين الأشخاص حول العالم.

وجد الباحثون أن 29 بالمئة من المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين “د” قد توفوا بعد إصابتهم بالسكتة القلبية المفاجئة خلال فترة المتابعة، وذلك مقارنة مع المرضى الذين لديهم مستويات جيدة من هذا الفيتامين.

وللتحقق من علاقة نقص فيتامين “د” وضعف وظائف الدماغ بعد توقف القلب المفاجئ، راجع الباحثون البيانات السريرية لـ53 مريضا فقدوا الوعي نتيجة إصابتهم بالسكتة القلبية المفاجئة على مدى ستة أشهر في مستشفى القلب والأوعية الدموية في سيول. واكتشف العلماء أن 29 بالمئة من المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين “د” قد توفوا بعد إصابتهم بالسكتة القلبية المفاجئة خلال فترة المتابعة، وذلك مقارنة مع المرضى الذين لديهم مستويات جيدة من هذا الفيتامين.

وقال الباحثون إن المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين “د” يتعرضون لمخاطر ضعف وظائف الدماغ بعد توقف القلب المفاجئ بنسبة سبعة أضعاف.

وتعد الشمس من مصادر فيتامين “د”، كما يمكن تعويض نقص فيتامين “د” بتناول بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية كالسالمون والسردين والتونة والماكريل، وزيت السمك وكبد البقر والبيض، أو تناول المكملات الغذائية لفيتامين “د” بناء على توصية الطبيب.

وكشفت مراجعة دولية لعدد من الدراسات شملت أكثر من 70 ألف شخص ان متوسط عمر المسنين الذين يتناولون فيتامين د والكالسيوم كمكمل غذائي يزيد قليلا عن أقرانهم الذين لا يفعلون ذلك.

17