نواد جماعية لاستهلاك الماريوانا بسويسرا

الأربعاء 2016/02/17
استهلاك المخدرات دون خوف من العقاب

جنيف - قالت وسائل إعلام سويسرية إنه يتم تنفيذ مشروع رائد لإنشاء "أندية قنب"، حيث يمكن للمستهلكين استخدام المخدرات دون خوف من العقاب.

وأفادت وسائل إعلام سويسرية أنه سيتم إطلاق المشروع في أربع مدن سويسرية وهي زيورخ وبازل وبرن وجنيف.

وقال أستاذ علم الاجتماع في جامعة جنيف، ساندرو كاتاسان، إن 4 مدن وافقت على إقامة مثل هذه المشاريع الرائدة على أراضيها.

وأضاف ساندرو كاتاسان أنه إذا تم تنفيذ المشروع، فإن ذلك يعني مراقبة استخدام القنب للأشخاص الذين يعانون من مشاكل مرتبطة بالمخدرات، مشيرا إلى أن العلماء يخططون لمراقبة المشروع.

إلى ذلك، لايزال المشروع يحتاج إلى موافقة الحكومات الإقليمية، فضلا عن المكتب الفيدرالي للصحة العامة.

ومن المنتظر أن يستقبل النادي قرابة 2000 شخص قانونيا لاستهلاك المادة المخدرة، علما بأن قرابة 500 ألف شخص يستهلكون الماريوانا في سويسرا على الرغم من الحظر والغرامات المالية. يذكر أن المبادرة لفتح نوادي القنب كانت موضوع نقاش منذ العام 2014.

وجدير بالذكر أن الحكومة الاتحادية أصدرت عام 2013 قانونا ينص على أن الاستحواذ على 10 غرامات أو أقل من القنب لم يعد جريمة جنائية وإنما يكتفي المستهلك حينها بدفع غرامة مالية قدرها 99 دولارا.

24