نيسان تبيع خفضها لانبعاثات الكربون في كاليفورنيا

السبت 2013/08/31
رئيس نيسان يرفض الكشف عن تفاصيل بيع حصص الانبعاثات الكربونية

نيويورك- ذكرت تقارير إخبارية أمس أن شركة نيسان موتور اليابانية أحد أشهر منتجي السيارات الكهربائية في العالم، بدأت بيع ما توفره من خفض في الانبعاثات الكربونية للسيارات بفضل مبيعاتها من السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة، وفقا لقواعد "الهواء النظيف" لولاية كاليفورنيا الأمريكية.وكانت شركة "تيسلا موتورز" المتخصصة في إنتاج السيارات الكهربائية قد سبقت نيسان الى القيام بهذه الخطوة.

يذكر أن ولاية كاليفورنيا تفرض على شركات صناعة السيارات الكبرى بيع سيارات كهربائية أو سيارات لا تصدر انبعاثات غازية، بما يتناسب مع حصتها من سوق السيارات والشاحنات في الولاية.

وعلى الشركات التي تزيد انبعاثاتها عن النسبة المسموح بها، إطفاء تلك الزيادة بطرق معتمدة في الولاية، بينها شراء حصص من الشركات التي يزيد خفضها لانبعاثات الكاربون عن الحدود المسموح بها. وتأتي نيسان في مقدمة تلك الشركات بفضل سياراتها الكهربائية، خاصة من طراز "ليف".

وقد باعت نيسان عددا كبيرا من سيارتها الكهربائية "ليف"، وسجلت بذلك خفضا كبيرا في انبعاثات الكاربون يمكنها بيعه لشركات أخرى تجاوزت الحد المسموح به، بحسب آندي بالمر نائب رئيس الشركة اليابانية. وقال بالمر "لدينا حصص انبعاثات كربونية يمكننا بيعها وقد بدأنا بيعها"، رافضا الكشف عن مزيد من التفاصيل حول توقيت هذا البيع، أو السعر أو المشترين.

وكان الطلب على السيارات الهجين والسيارات الكهربائية في الولايات المتحدة ارتفع نتيجة قرارات ولاية كاليفورنيا زيادة مبيعات هذه السيارات للحد من الانبعاثات الكربونية المسببة للاحتباس الحراري وبسبب القواعد الاتحادية الجديدة التي تطالب شركات السيارات بمضاعفة كفاءة استهلاك السيارات للوقود بحلول 2025. وتستهدف ولاية كاليفورنيا وصول عدد السيارات الكهربائية والهجين في شوارعها إلى 1.5 مليون سيارة بحلول 2025.

10