نيسان تكشف رؤيتها المستقبلية للقيادة الذاتية

الجمعة 2017/10/27
اقتراح نيسان لمستقبل السيارات ذاتية القيادة

طوكيو- كشفت شركة نيسان اليابانية لصناعة السيارات في طوكيو أمس عن رؤيتها المستقبلية للسيارات ذاتية القيادة من خلال نموذج جديد لسيارة كهربائية.

وأزاحت الشركة خلال معرض طوكيو للسيارات عن نموذجها الاختباري “نيسان آي.أم.اكس” الذي يستهدف عرض الإمكانيات المستقبلية لسيارات نيسان ورؤيتها لمـا ستكون عليه تكنولوجيا نيسان للقيادة الذاتية.

شركة نيسان: التحكم في نظم المعلومات الموجودة في السيارة سوف يتم بإيماءات العين

ويقدم النموذج سيارة من حجم طراز “روج” مزودة بمحركين أحدهما تقليدي والآخر كهربائي وتعمل بالدفع الرباعي وتستطيع من الناحية النظرية قطع مسافة 595 كيلومترا تقريبا قبل الحاجة إلى إعادة شحن بطاريتها.

وذكر موقع “موتور تريند” المتخصص في موضوعات التكنولوجيا أن تصميم النموذج الاختباري الجديد يهتم أيضا بالجوانب الجمالية، لكنه في الوقت نفسه يشير إلى الاحتمالات المستقبلية للسيارة الكهربائية من فئة السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (أس.يو.في).

وأضاف أنه ينسجم أيضا مع لغة التصميم الحالية لسيارات نيسان ذات الطابع الرياضي. وتضم السيارة “آي.أم.اكس” من الداخل 4 مقاعد وعجلة قيادة مكسوة بطبقة من الخشب الذي يحيط بالقمرة ككل مع لوحة عدادات بانورامية حيث تتم وظائفها بتكنولوجيا الواقع المعزز الرقمية.

وقالت الشركة إن التحكم في نظم المعلومات الموجودة في السيارة سوف يتم بإيماءات العين، في حين يمكن قيادتها يدويا وبحركة اليد فقط في حالة ضبطها على وضع القيادة الذاتية.

وقد أعادت الشركة اليابانية تصميم وهندسة البطارية الكهربائية التي سيتم استخدامها مع السيارة الكهربائية ذاتية القيادة المنتظرة. وسيتم تصميم البطارية بطريقة تتيح استخدامها في جميع سياراتها المدمجة وكذلك سيارات “أس.يو.في”.

كما سيتم استخدامها في السيارات الكهربائية التي يلتزم تحالف شركات رينو وميتسوبيشي ونيسان بإنتاجها بحلول عام 2022. وستشترك الشركات الأعضاء في التحالف في استخدام هذه البطارية الجديدة.

10