نيمار: عانيت كثيرا في كأس العالم

اللاعب نيمار دا سيلفا يعرب عن سعادته بالأداء القوي الذي قدمه خلال مباراتي منتخب بلاده المنتشي بالانتصار أمام منتخب الولايات المتحدة والسلفادور.
الخميس 2018/09/13
استعادة الانتصارات

لاندوفر (الولايات المتحدة)- أبرز نجم البرازيل نيمار دا سيلفا أهمية الانتصارين اللذين حققهما منتخب بلاده على الولايات المتحدة والسلفادور عقب السقوط المبكر في مونديال 2018.

وأعرب اللاعب عن سعادته بهذا الأداء القوي، الذي قدمه في اللقاء، حيث قال “عانينا في كأس العالم، وعانيت بشكل خاص.. ولهذا، من الرائع أن أعود بهذا الشكل للفريق”. وخرج “راقصو السامبا” من دور الثمانية في المونديال، قبل الفوز وديا على أميركا، الجمعة الماضي 2-0، ثم اكتساح السلفادور 5-0، مساء الثلاثاء.

وسجل نيمار الهدف الأول للمنتخب البرازيلي في مباراة السلفادور كما صنع 3 أهداف أخرى. وأوضح “استعادة الانتصارات وتسجيل الأهداف ومساعدة زملائي، هو أفضل وسيلة بالطبع (للنهوض من سقطة المونديال)”.

وكان ريتشارليسون، مهاجم إيفرتون الإنكليزي، أحد أبطال الفوز بتسجيله هدفين في أول مباراة دولية خاضها مع منتخب بلاده، وأكمل نيمار وماركينيوس مهاجم ومدافع باريس سان جرمان الفرنسي، وفيليبي كوتينيو لاعب وسط برشلونة الإسباني الخماسية.

وافتتحت البرازيل التي تغلبت الجمعة على الولايات المتحدة بثلاثية بيضاء، التسجيل في وقت مبكر من ركلة جزاء احتسبت إثر خطأ في المنطقة المحرمة ارتكبه روبرتو دومينغيز ضد ريتشارليسون ونفذها نيمار بنجاح.

والهدف هو الـ59 في 92 مباراة لنجم فريق العاصمة الفرنسية الذي خاض المباراة كاملة، فبات على بعد ثلاثة أهداف من رونالدو (62 هدفا)، ثاني أفضل هداف في تاريخ السيليساو بعد الأسطورة بيليه (77 هدفا).

وضاعفت البرازيل الغلة بعدما أضاف ريتشارليسون الثاني بمتابعة كرة عرضية خلفية من نيمار. وسيطر منتخب المدرب تيتي الذي اقترب من التوصل إلى تحديد التشكيلة النهائية، على المجريات وأضاف الهدف الثالث بواسطة كوتينيو.

23