نيمار يبدأ جولة رفع المعنويات مع باريس سان جرمان

فريق العاصمة يخوض المباراة بحالة معنوية مرتفعة خصوصا مع عودة لاعب وسطه الإيطالي ماركو فيراتي إلى التمارين.
الجمعة 2018/08/31
قوة ملهمة

باريس - نجح نيمار الذي تعرض إلى كسر في مشط القدم وغاب أثناء الأشهر الثلاثة الأخيرة من دوري الموسم الماضي في تسجيل ثلاثة أهداف حتى الآن، وأكد في تصريحات مشجعة لأنصار فريقه أنه سيحترم عقده مع باريس سان جرمان وسيبقى العام المقبل.

وقال النجم البرازيلي الاثنين في مقابلة مع قناة “تي في 3” الكتالونية على هامش زيارة قام بها إلى مدينة برشلونة الإسبانية، ردا على سؤال عن تقارير تشير إلى احتمال انتقاله إلى صفوف ريال مدريد الاسباني “كلا، لدي عقد مع باريس سان جرمان، وسأبقى هناك في باريس”.

 ويطمح فريق باريس سان جرمان حمل اللقب إلى مواصلة بدايته المثالية عندما يحل ضيفا على نيم الصاعد حديثا إلى الدرجة الأولى السبت ضمن المرحلة الرابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وحقق فريق العاصمة الفوز في مبارياته الثلاث حتى الآن على كاين 3-0، وعلى غانغان وأنجيه بنتيجة واحدة 3-1.

ويخوض فريق العاصمة المباراة بحالة معنوية مرتفعة خصوصا مع الإعلان عن عودة لاعب وسطه الإيطالي ماركو فيراتي إلى التمارين بعد أن غاب عن المباريات الثلاث بسبب معاناته من إصابة في الحالبين، علما وأن المدرب الجديد للفريق الألماني توماس توخل أكد الجمعة قرب عودة اللاعب الإيطالي.

واعتمد توخل على ثلاثي الهجومي المؤلف من البرازيلي نيمار، الفرنسي كيليان مبابي والأوروغوياني إدينسون كافاني، وأشركهم معا لأول مرة في المباراة الأخيرة بعد تعافي الهداف الأوروغوياني من إصابة في ربلة الساق تعرض لها خلال نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وفي المقابل مني نيم الصاعد حديثا إلى الدرجة الأولى بأول خسارة له هذا الموسم في المرحلة السابقة بسقوطه أمام تولوز بعد أن حقق فوزين مثيرين على إنجيه 4-3 وعلى مرسيليا 3-1 في الجولتين الأوليين.

ويريد ليون زيادة محن نيس بقيادة مدربه الجديد الفرنسي الدولي السابق باتريك فييرا عندما يستضيفه على ملعب غروباما.

فريق نيم الصاعد حديثا إلى الدرجة الأولى مني بأول خسارة له هذا الموسم بسقوطه أمام تولوز بعد أن حقق فوزين مثيرين على إنجيه ومرسيليا

وكان نيس سقط سقوطا كبيرا على أرضه أمام ديجون 0-4، هو الثاني هذا الموسم في ثلاث مباريات لم يعرف فيها طعم الفوز حتى الآن بعد خسارته أمام رينس الصاعد حديثا إلى دوري الأضواء على ملعبه أيضا، وتعادله مع كاين المتواضع 1-1.

لكن نيس تلقى بدوره جرعة معنوية تمثلت ببقاء مهاجمه الإيطالي المشاكس والهداف ماريو بالوتيلي في صفوفه بناء على نصيحة من فييرا، بعد أن كان مرشحا للانتقال إلى ناد آخر.

وسيتمكن بالوتيلي من المشاركة ضد ليون بعد أن أنهى عقوبة إيقاف لثلاث مباريات، علما وأن مهاجم إنتر ميلان وميلان الإيطاليين ومانشستر سيتي وليفربول الإنكليزيين سابقا، سجل 43 هدفا خلال دفاعه عن ألوان نيس منذ انتقاله إلى صفوفه صيف العام 2016، بينها 16 هدفا الموسم الماضي.

وعلى الرغم من الضغوط التي يواجهها، فقد أعرب فييرا عن ثقته بقدرة لاعبيه على قلب الأمور وتحويلها نحو الأفضل، وقال في هذا الصدد “أنا أثق باللاعبين، سنتمكن من قلب الأمور من دون أدنى شك”.

وخسر نيس اثنين من أفضل لاعبين هما المهاجم الحسن بليا المنتقل إلى بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، والعاجي جان-ميشال سيري الذي يدافع عن ألوان فولهام الإنكليزي.

ويخوض ليون العائد إلى دوري أبطال أوروبا في موسم 2018-2019، بعد أن استعاد توازنه في المرحلة الأخيرة بفوز مهم على ضيفه ستراسبورغ. وكان ليون الذي افتتح الموسم بالفوز على أميان، تعرض لخسارة مفاجئة في المرحلة الثانية أمام رينس بهدف وحيد.

وسيخسر ليون أحد أهم عناصره الهجومية المساعدة للقائد نبيل فقير، باستعادة ريال مدري مهاجمه الإسباني من أصل دومينيكاني ماريانو.

وكتب ريال الأربعاء على موقعه الرسمي “عاد المهاجم (ماريانو) إلى النادي بعد موسم رائع مع ليون سجل فيه 21 هدفا”. وتبرز مباراة موناكو ومرسيليا على ملعب لويس الثاني في الإمارة بين الجارين الجنوبيين.

وكان موناكو تفوق على مرسيليا في السباق نحو احتلال مركز مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا في الجولات الأخيرة من الموسم الماضي، لكنه فقد العديد من لاعبيه المؤثرين ومنهم لاعب وسطه توما ليمار المنتقل إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، البرازيلي فابينيو الراحل إلى ليفربول الإنكليزي والبرتغالي جواو موتينيو المنتقل إلى وولفرهامبتون وإندررز الإنكليزي.

23