نيمار يقود كتيبة السامبا في الأولمبياد

السبت 2016/07/16
مهارات استثنائية

ريو دي جانيرو- أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم عن القائمة النهائية للمنتخب الأولمبي، التي تضم 18 لاعبا، استعدادا لخوض دورة الألعاب الأولمبية “ريو 2016”، بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، خلال شهر أغسطس المقبل.

وجاء على رأس قائمة “السيليساو”، نجم برشلونة الأسباني نيمار، بالإضافة إلى ثناني الوسط المكون من ريناتو أوغوستو، الذي حصل على إذن من ناديه الصيني بكين جوان بعد جدل كبير، ووالاس لاعب غريميو، الذي حل مكان مهاجم شاختار دونيتسك الأوكراني فريد، الذي رفض ناديه خوضه للبطولة.

وفي سياق متصل اعترف نيمار بأنه كان يخشى ميسي وزملاءه بفريق برشلونة في أول أيامه بالنادي الكاتالوني. وانضم اللاعب البرازيلي الدولي لصفوف برشلونة من نادي سانتوس في 2013، ليصبح مع مرور الوقت أحد أبرز نجوم النادي الأسباني. وأكد نيمار أنه احتاج إلى وقت طويل للتأقلم على الأجواء الجديدة في برشلونة، وأن مواطنه داني ألفيش ساعده على التعايش في أسبانيا.

وقال نيمار “لقد كنت خائفا عندما شاهدت ميسي قبل المباراة الأولى لي مع برشلونة”. وأضاف “دخلت غرفة خلع الملابس لأجد ميسي وتشافي وإنييستا وبيكيه وداني ألفيش هناك، هؤلاء الرجال كانوا مثلي الأعلى”. وتابع “الأمر كان شبيها بلعبة البلاي ستيشن، لقد كان شيئا صعبا في البداية، داني ألفيش كان لا غنى عنه بالنسبة إلي عندما جئت إلى برشلونة لمساعدتي على التأقلم وأن أصبح ما أنا عليه الآن”.

وبينما، سمح ناديا باريس سان جرمان الفرنسي ولاتسيو الإيطالي لماركينيوس وفيليبي أندرسون، بالتواجد مع السيليساو في البطولة الأولمبية. وسيبدأ المنتخب البرازيلي، الذي يبحث عن الميدالية الذهبية الأولى له في الأولمبياد، معسكره التدريبي، الإثنين المقبل، بمدينة ترسوبوليس التي تبعد نحو 99 كلم عن مدينة ريو دي جانيرو.

ناديا سان جرمان الفرنسي ولاتسيو الإيطالي سمحا لماركينيوس وأندرسون بالتواجد مع المنتخب في البطولة الأولمبية

ومن المقرر أن يخوض السامبا، الذي يشرف على تدريبه روجيريو ميكالي، مباراة ودية أمام نظيره الياباني يوم 30 يوليو الجاري. وأوقعت القرعة، أصحاب الأرض في المجموعة الأولى إلى جانب كل من العراق وجنوب أفريقيا والدنمارك، حيث ستكون المباراة الأولى، أمام جنوب أفريقيا يوم 4 أغسطس المقبل، ثم يواجهون بعدها بثلاثة أيام العراق، قبل أن يختتموا مواجهاتهم الثلاث في الدور الأول بلقاء المنتخب الدنماركي يوم 10 من الشهر نفسه.

وجاءت قائمة الـ18 لاعبا على النحو التالي: في حراسة المرمى: فرناندو براس (بالميراس)، وويسلون (أتلتيكو مينيرو). وفي خط الدفاع: رودريغو كايو (ساو باولو)، وماركينيوس (باريس سان جرمان الفرنسي) وزيكا (سانتوس) ودوجلاس سانتوس (أتلتيكو مينيرو)، وويليان (إنترناسيونال)، ولوان (فاسكو دا جاما).

وفي خط الوسط: رفاينيا ألكانتارا (برشلونة) ورودريغو دواردو (إنترناسيونال) ووالاس (غريميو) وتياغو مايا (سانتوس) وفيليبي أندرسون (لاتسيو) وريناتو أوغوستو (بكين جوان). وفي خط الهجوم: نيمار (برشلونة) وغابرييل (سانتوس) وغابرييل جيسوس (بالميراس) ولوان (غريميو).

ومن جانب آخر يتواجد تيوفيلو غوتييريز لاعب سبورتينغ لشبونة ودورلان بابون لاعب مونتيري المكسيكي وويليام تيسيو لاعب سانتا فيه، ضمن قائمة منتخب كولومبيا الأولمبي كممثلين للاعبين الثلاثة فوق سن الـ23 عاما المسموح به. وأكد مدرب المنتخب، كارلوس “بيسيس” ريستريبو، في تصريحات أدلى بها، أنه كان من المصعب جدا استكمال القائمة النهاية المكونة من 18 لاعبا بعد رفض العديد من الأندية الدولية التخلي عن لاعبيها.

وعلاوة على اللاعبين الـ18 الرسميين، سيكون هناك أربعة لاعبين ليسوا مدرجين رسميا ولكنهم يعتبرون بدائل للقائمة، وهم سباستيان كينتيرو وجيمس رودريغيز وخارلان باريرا ولويس فاسكيز.
23