نيوزلندا تخصص أكشاكا لاكتشاف سرطان الخصيتين

نيوزلندا تطلق أكشاكا تسمح للرجال بفحص خصيتيهم، دون حرج من مواجهة طبيب.
السبت 2018/11/17
خلال دقائق يمكن لمستخدم الكشك الانصراف

ويلينغتون – أطلقت نيوزلندا مؤخرا أكشاكا تسمح للرجال بفحص خصيتيهم، دون حرج من مواجهة طبيب.

ويعدّ سرطان الخصية أكثر أنواع السرطان انتشارا، بين الشباب في الدول الغربية، ويجري إطلاق تلك الأكشاك في معرض كبير، في مدينة أوكلاند، تحت شعار “ادخل الكشك، وأنزل بنطالك لأسفل، وسيقوم طبيب بفحصك دون أن تتواجها، وذلك من خلال ثقب صغير”.

ووفقا لموقع “بي.بي.سي” البريطاني، سيتم وضع الأكشاك التي تحمل اسم “تيستيماتك” في الشوارع خلال معرض “بيغ بوي إكسبو”، وهو معرض ضخم معني بكل الأشياء التي يفترض أن يهتم بها الرجال.

ويضم المعرض أشياء، مثل السيارات والأدوات والأنشطة الرياضية ومعدّات البناء.

ويجب على كل راغب في تجربة هذا الكشك هو: استجمع شجاعته، والدخول إلى الكشك، وسحب ستارة حول جسمه، ثم ينزل بنطاله.

وما سيحدث بعد ذلك ليس نوعا من عمليات الفحص عالية التقنية، بدلا من ذلك، هناك طبيب مسالك بولية ذو خبرة يجلس داخل الكشك، وسيقوم عبر ثقب صغير بمد يده، وتحسس الخصيتين. وخلال دقائق يمكن لمستخدم الكشك الانصراف.

ويتماشى ذلك المشروع مع هدف منظمة مكافحة سرطان الخصيتين في نيوزلندا، برفع الوعي بهذا المرض.

ومرض سرطان الخصيتين يتمتع بنسب عالية للغاية للشفاء، لكن الأمر يعتمد تماما على مدى الكشف عنه مبكرا.

وبحسب أرقام المنظمة الخيرية، فإن 90 بالمئة من الحالات يتم شفاؤها، وإذا اكتشفت مبكرا تزيد نسبة الشفاء لتصل إلى 99 بالمئة.

24