نيوزيلندا لمواصلة الحلم والمكسيك لتأكيد الواقع

الأربعاء 2013/11/20
منتخب نيوزيلندا في مهمة صعبة ضد المكسيك

ولينجتون - تقف المكسيك اليوم على مرمى حجر من التأهل إلى نهائيات كأس العالم البرازيل 2014، إثر فوزها 5-1 على ضيفتها نيوزيلندا في ذهاب الملحق. ومع ذلك، فإن كتيبة نيوزيلندا لم تستسلم بعد وعقدت العزم على بذل كل ما في وسعها لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وحققت الكتيبة المكسيكية فوزا كبيرا في ذهاب الملحق بملعب أزتيكا، لتضع قدما في البرازيل. وبفريق قائم بالأساس على لاعبين من الدوري المحلي. وستحل المكسيك ضيفة على نيوزيلندا بهدف انتزاع نتيجة إيجابية تسمح لها بمواصلة حضورها في العرس العالمي، بعدما تأهلت إلى آخر خمس نهائيات من أم البطولات.

في المقابل، تواجه نيوزيلندا مهمّة معقدة متمثلة في قلب خسارتها الكبيرة. ورغم أنها تعي مدى صعوبة ما ينتظرها، إلا أنها لا ترضى بالاستسلام أبدا حيث سيسعى أصحاب الأرض جاهدين لإظهار علو كعبهم ورباطة جأشهم، إذ من المؤكد أنهم سيخرجون أفضل ما لديهم لإظهار وجه فريقهم الحقيقي.

وفي سبيل ذلك، سوف يتعين على النيوزيلنديين استغلال خبرة لاعبيهم المخضرمين الذين سبق لهم خوض غمار جنوب أفريقيا 2010 بعد التأهل إليه عبر الملحق بعد كرّ وفر ضد البحرين. وبما أن توني لوكهيد وإيفان فيسيليتش مازالا يحملان المشعل، فإنهما سيضطلعان بمسؤولية قيادة السفينة في سعيها إلى إحداث المعجزة.

أكد ريكي هيربرت المدير الفني للمنتخب النيوزيلندي لكرة القدم أن معنويات جميع لاعبي فريقه مرتفعة. ويتعيّن على الفريق النيوزيلندي الفوز بأربعة أهداف نظيفة، على الأقل، من أجل الصعود إلى المونديال، بعد هزيمة الفريق في المكسيك في جولة الذهاب الأسبوع الماضي 1-5. وقال هيربرت "كان من السهل أن نعود إلى هناك ونشعر بالإحباط، ولكن المجموعة صلبة.. إنهم في قمّة البهجة".

ولم يكشف هيربرت بعد عن قائمة فريقه لمواجهة المكسيك، ولكنه أكد أنه سيتخذ خطوات اندفاعية بشكل أكثر من الأداء الذي ظهر به في مباراة الذهاب في مكسيكو سيتي. وأضاف هيربرت "ستكون المباراة حماسية للغاية مساء اليوم، ولكن إذا قصرنا في المهمّة لن يكون الأمر بسبب أننا لم نحاول". وأضاف: "هذا هو مصدر البهجة في الأمر، الترقب، المتعة، الثقة، الشك، ومن يعرف ما سيحدث اليوم، ولكن التشاؤم والكآبة التي حاول البعض رسمهما على وجوهنا لن يفلح معنا، فنحن على قدر المسؤولية".

ومن جانبه، أوضح تومي سميث قائد المنتخب النيوزيلندي "أن فريقه اكتشف أهمية إحداث توازن بين الدفاع والهجوم أمام المكسيك". وتابع: "إذا بدأنا المباراة باستقبال شباكنا أهدافا جديدة، ستكون المهمة مستحيلة، لذا علينا أن نبقي الأوضاع متاخمة في البداية وفي المقام الأول، ولكن علينا أن نتحلى بالإيجابية عندما نستحوذ على الكرة".

23