#هاشتاغ اليوم: الإرهابي التائب يشغل التونسيين

الثلاثاء 2016/12/06
المعروفي صنف سابقا ضمن أخطر 10 إرهابيين في العالم

تونس- أثارت استضافة طارق المعروفي، الإرهابي التونسي التائب على قناة الحوار التونسي في برنامج “لمن يجرؤ فقط” ليل الأحد جدلا كبيرا على فيسبوك. وصنف المعروفي سابقا ضمن أخطر 10 إرهابيين في العالم. وكتبت صحافية:

Akacha Chahrazed

طارق المعروفي كان أحد أعضاء الجماعة الإسلامية المقاتلة… عبدالحكيم بالحاج كان أحد أعضاء الجماعة الليبية المقاتلة. الثاني “تاب” على يدي سيف الإسلام القذافي في 2008 والأول “تاب” على

يدي راشد الغنوشي في مرحلة أولى في 2011 والباجي قائد السبسي في مرحلة ثانية في 2016.

رأينا ما فعله عبدالحكيم بالحاج في ليبيا بعد “توبته” عندما سنحت له الفرصة واستولى على طرابلس وبنكها المركزي.. ماذا يمكن للمعروفي أن يفعل حين تكون الظروف مؤاتية؟ سؤال وأمرّ.

وشرح معلق:

Mahdi Ben Abdeljawad

طارق المعروفي: لندن كانت بيشاور “الجماعات الإسلامية” أي عاصمة الإرهابيين في أوروبا، وبحماية رسمية. المعروفي نموذج لنجاح “التوبة الإرهابية”، كل الحصّة موضوعة لفتح الباب أمام الإرهابيين المجرمين الذين انتهت الحاجة إليهم اليوم في بؤر التوتّر. هي حصة لتبييض الإرهابيين. حصّة مُعدّة بعناية، في توقيت تم اختيارُه بعناية.

وانتقد تونسيون البرنامج الذي يبحث عن الإثارة ونسب المشاهدة العالية، واتهم معلقون البرنامج ومقدمه بتبييض الإرهاب. من جانبه، علق مقدم البرنامج سمير الوافي على حسابه:

Samir Elwafi

طارق المعروفي ظهر في العشرات من القنوات قبل قناة الحوار…في تي أف 1 وفي أم 6 وفي فرنس 2 وفي سي أن أن وقنوات أميركية أخرى حاوروه وعرضوا تفاصيل تجربته كلها… وفي قناة نسمة ثم قنوات تونسية أخرى أيضا قبلنا… وهو ليس جديدا على قنواتنا… لكن مشكلة البعض ليس مع طارق المعروفي…بل فقط مع قناة الحوار التونسي التي عذبهم تفوقها ونجاحها…

يذكر أن نفس الحلقة عرضت شهادة مؤثرة لابنة حارس يدعى عمارة السلطاني تم حرقه بطريقة بشعة بباب سويقة من قبل شباب حركة النهضة (الاتجاه الإسلامي سابقا).

وجاء في شهادتها:

Elhiwar ettounsi

“بابا كل يوم يسقط عضو من جسمه وندفنه.. نهار طاحت (سقطت) يدّه.. ونهار طاحت أذنه…ونهار عينه.. أعضاء من جسمه مدفونة في مقبرة وبقية الجثة مدفونة في مقبرة أخرى…

وأضافت:

Elhiwar ettounsi

” أنا لم أعد أذبح علوش (خروفا) العيد وآكل اللحم المشوي لأنني شممت رائحة بابا مشوشط، أنا محروقة على بابا.

19