هاشتاغ اليوم: #الحوت_الأزرق.. لعبة الموت

الأربعاء 2017/07/26
لعبة قاتلة

الكويت - انتشر في الكويت على نطاق واسع هاشتاغا #حجب_لعبة_الحوت_الأزرق_في_الكويت و#الحوت_الأزرق على الشبكات الاجتماعية.

ودعا مستخدمو الشبكات الاجتماعية إلى حجب لعبة الحوت بعد تردد أنباء عن تسببها في انتحار ثلاثة مراهقين في البلاد.

وقالت مصادر إعلامية إن اللعبة تسببت العام الماضي في روسيا في تحريض 130 مراهقا على الانتحار. ومنذ ذلك الوقت بدأ الحديث عن أثر هذه اللعبة الخطرة والدعوة إلى حجبها.

وترتكز اللعبة على إنشاء مجموعات خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك ماسنجر يطلق عليها “تحدي الحوت الأزرق”، وكل مجموعة لها رئيس يأمر الأعضاء بجملة من المهام.

وعلى الرغم من أن الهدف الرئيسي لأي لعبة هو التسلية وشغل أوقات الفراغ إلا أن لعبة الحوت الأزرق تحولت إلى آلة لحصد الأرواح بعد انتحار العديد من المراهقين والمراهقات حول العالم بسبب استنفاذ قواهم وإضعاف مقاومتهم.

تبدأ أحداث هذه اللعبة كل يوم في تمام الساعة 04:20 صباحا مع مراهق ما، وتدور شروط اللعبة حول أن تستيقظ كل يوم في 04:20 صباحا لتنفذ أوامر أشخاص من هم وراءها.

في البداية تكون الأوامر سهلة، مثل الاستيقاظ في الصباح الباكر ومشاهدة أفلام الرعب وأفلام الجريمة والكراهية. وفي اليوم السابع والعشرين من اللعبة يطلب رسم صورة للحيتان على الذراع بسكين لتترك آثارا واضحة.

في كل مرة تصور إنجازك لكل طلب ليتحقق تنفيذ الأمر لصاحب اللعبة وإلا تعرضت لتهديدات من أصحاب اللعبة بقتل والديك وأحبابك وإيذائهم.

وكتب مغرد:

511boshanab@

#حجب_لعبة_الحوت_الأزرق_في_الكويت نعم يجب حجبها ليس في الكويت فقط بل في جميع دول العالم، هذا إرهاب وليس لعبة. أعتقد أن الكويت حجبتها.

وأكد متفاعل:

VXHSAL@

يفترض من الآباء تفتيش أجهزة أبنائهم وحذف هذه اللعبة الضارة القاتلة إن وجدت في هواتفهم! #حجب_لعبة_الحوت_الأزرق_في_الكويت.

وجزم معلق:

64Altmimi _Ahmad@

#حجب_لعبة_الحوت_الأزرق_في_الكويت، لعبة الموت أوقفوها.

بحسب وكالة الأنباء الروسية ريا نوفوستي، فإن طالب علم نفس روسيا هو صاحب فكرة لعبة الحوت الأزرق، وقد استخدم موقع التواصل الاجتماعي www.vk.com المشابه لفيسبوك والمنتشر كثيرا في روسيا لإنشاء صفحة خاصة للعبة وبعد ذلك أزال الصفحة.

إلا أن هذا النوع من الألعاب أو المجموعات المحفزة على الموت مازال موجودا، ويقوم أشخاص بتصيد المراهقين.

19