#هاشتاغ اليوم: اليوم العالمي للصداقة يجمع المغردين بتويتر

الاثنين 2016/08/01
التضامن والتآخي

لندن - يحتفل الناشطون على موقع التواصل الاجتماعي تويتر باليوم العالمي للصداقة الذي يصادف 30 يوليو، وكانت أعلنت عنه الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2011، واضعة في اعتبارها أن الصداقة بين الشعوب والبلدان والثقافات والأفراد يمكن أن تصبح عاملا ملهما لجهود السلام، وتشكل فرصة لبناء الجسور بين المجتمعات، ولاحترام التنوع الثقافي.

ويبدو أن المغردين لم يفوتوا فرصة دعم هذه الجهود، حيث أطلقوا هاشتاغ #اليوم العالمي للصداقة من أجل معايدة أصدقائهم، وإبداء آرائهم حول مفهوم الصداقة وأهميتها في حياة كل فرد.

وخاطب شاعر معاصر صديقه المتوفى بإرثه الشعري:

Mh_Darwish@

من سميح القاسم إلى محمود درويش “أتسألني كيف حالي وأنت جوابُ السؤال؟”.

واختصر ت تغريدة الصداقة في:

almalak7777@

أفضل صديق في حياتك ؟ هو :….. الذي يأتي في المقام الأول في ذهنك بعد قراءة هذه الجملة.

ووجد أغلب المغردين في هذا الهاشتاغ فرصة للتعبير عن محبتهم لأصدقائهم. وقالت مغردة:

Ess87_@

صديقتي منذ أعوام، يوم سعيد وجميل أتمناه لك، ليس يوما وإنما أيام لا تنتهي.

وأكدت مغردة أخرى:

f000fo@

لو كان الشكر قبلات.. لأشبعت يد القدر تقبيلا، لزمن جمعني بك.

وعرف ناشط الصديق بأنه:

m36010216@

الصديق هو الشخص اللي مهما مثّلت على الناس وقلت إن ما فيك شيء، ما تقدر تمشيها عليه.

وفي أسى أقر مغرد:

Rayan_3mad@

اكتشفت أني لحالي.

وشددت مغردة على:

HR28997837@

أنا صديقة نفسي اليوم وبكرا وللمدى البعيد!

وفي سخرية دون مغرد:

ahmdoof7@

ما شاء الله كل شيء بالحياة صار له يوم عالمي، إلى درجة أن أيام السنة ما عادت تكفي لتحتضن أياما عالمية جديدة.

وللاحتفال بهذا اليوم، تشجع الأمم المتحدة الحكومات، والمنظمات الدولية، على القيام بأنشطة ومبادرات تسهم في الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي من أجل تعزيز الحوار بين الحضارات، والتضامن، والتفاهم.

19