#هاشتاغ اليوم: "تقنية" مبهرة لعلاج الكسور في عراق سليماني

الأربعاء 2017/04/26
استبدال أثقال الكسور بأحجار

بغداد- اجتاحت صور تظهر “تقنية” جديدة لمعالجة الكسور في العراق الشبكات الاجتماعية. والتقنية الجديدة تتمثل في استبدال أثقال الكسور بأحجار أو قوارير ماء ومشروبات غازية، ما مثل وفق عراقيين “فضيحة صحة وأخلاقية في عهد #عديلة_حمود_وزيرة_الموت (وزيرة الصحة العراقية). وسخر مغرد:

‏yousefalawnah@

عاجل منظمة الصحة العالمية تثني على حكومة قاسم سليماني في العراق بسبب التطور الطبي العجيب.. هيهات منا الذلة.

وكان عراقيون قادوا حملة ضد وزيرة الصحة العراقية عديلة حمود ضمن هاشتاغ #عديلة_حمود_وزيرة_الموت، بسبب شبهات فساد، وبسبب استيراد الوزارة لنعال طبية بقيمة 900 مليون دولار في وقت تعاني فيه المستشفيات من نقص حاد في الأدوية. وكتبت مغردة:

sajakasjo@

فقط في العراق، ملفات فساد مُتَهمة بها وزيرة الصحة في صفقات شراء نعال طبية، ثمن الواحد 27 دولارا لكنهم لا يملكون المال لشراء أثقال للكسور بـ5 دولارات للواحد!

وتهكم مغرد:

jijiop@

صفقة وزارة الصحة تشوبها ملفات الفساد بعد أن تخطى سعر النعل الواحد 27 دولاراً في حين سعر تصدير برميل النفط أقل من سعره النعال تقريباً.

وعلى فيسبوك كتب الناشط أثير الرحماني:

Atheer Al Rammahi

مع تصويت برلمان الكتل البائس على تجديد الثقة بـ#عديلة_حمود_وزيرة_الموت أرجو أن يشعر المدافعون عنها بالرضى وألا يتحدثوا بعد الآن عن عدم وجود أدوية او غلاء أسعارها وعدم وجود مخدر للعمليات أو اضطرارهم للسفر للعلاج فقد قبلتم بالذل لمجرد أن من استجوبها ليس من توجهكم الحزبي المقيت، لعنة مرضى السرطان دون علاج ستلاحقكم إلى الأبد.

وأضاف:

Atheer Al Rammahi

اذا لم يكن لديك طفل بعمر الـ10 سنوات مصاب بالسرطان فاحمد الله واشكره واخجل من دفاعك عن#عديلة_حمود_وزيرة_الموت فالأطفال المصابون بالسرطان لا يجدون علاجات وذووهم باعوا كل ما يملكون .. اخجل من نفسك#عديلة_حمود_وزيرة_الموت.

يذكر أن مجلس النواب العراقي جدد الثقة في عديلة حمود مؤكدا قناعته بأجوبة الوزيرة عن 26 سؤالا تقدم بها النائب عن كتلة الأحرار عواد العوادي بشأن ملفات فساد في الوزارة. وقال معلق:

أبو فراس الحمداني

وقوف الكتل والمكونات البرلمانية إلى جانبها وإنقاذها من الإدانة بالفشل والفساد وخرق القانون وخروجها بأمان من شرنقة التهم القوية والموثقة في استجوابها تحت قبة البرلمان جعلها أقوى شكيمة.

19