هاشتاغ اليوم: خسرت روسيا فاحتفل السوريون

كرواتيا عمرها ربع قرن ووصلت لنصف نهائي كأس العالم مرتين، ونحن ملاعب ودورات وصرف ولم نحقق جزءا مما حققته! أين الخلل؟
الاثنين 2018/07/09
رئيسة كرواتيا غرابار كيتاروفيتش مبتهجة بتأهل منتخب بلادها

بيروت - رحّب سوريون معارضون لنظام الرئيس بشار الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي بانتصار منتخب كرواتيا على منتخب روسيا، حليفة النظام السوري، وإخراجه من بطولة كأس العالم لكرة القدم مساء السبت في سوتشي.

وانتشر على نطاق واسع هاشتاغ #روسيا_كرواتيا

وكتب أبوالهدى الحمصي، وهو ناشط يقطن في مناطق سيطرة الفصائل المعارضة في شمال سوريا، على حسابه على تويتر:

[email protected]

كرواتيا تسحق روسيا وتطردها من المونديال وسيأتي اليوم الذي سيطردها الشعب السوري من سوريا.

وحققت القوات الحكومية خلال العامين الأخيرين تقدما ميدانيا كبيرا وتمكنت منذ بدء روسيا تدخلها العسكري في سبتمبر 2015 من استعادة زمام المبادرة على جبهات كثيرة في البلاد على حساب التنظيمات الجهادية والفصائل المعارضة في آن معا.

وكتب المتحدث باسم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في المنفى أحمد رمضان في تغريدة:

[email protected]

الحمد لله الذي جعل الروس يبكون والسوريين والعرب يفرحون.#روسيا خارج #كأس_العالم 2018#روسيا_كرواتيا #سوريا.

وأنهت كرواتيا مغامرة روسيا بالفوز عليها 4-3 بركلات الترجيح (الوقت الأصلي 1-1 والإضافي 2-2)، في مباراة الدور ربع النهائي السبت في سوتشي.

وستلتقي الأربعاء المقبل على ملعب لوجنيكي في موسكو مع إنكلترا في الدور نصف النهائي.

وتداول معلقون على نطاق واسع لقطات لرئيسة كرواتيا غرابار كيتاروفيتش، وهي ترقص وتبتهج بتأهل منتخب بلادها إلى المربع الذهبي لبطولة كأس العالم لكرة القدم بعد تغلبه على المنتخب الروسي.

وظهرت وهي تحتفي إلى جوار رئيس الفيفا جياني إنفانتينو، ورئيس وزراء روسيا ديمتري ميدفيديف الذي كان يبدو على وجهه عدم الرضا بعد خسارة فريق بلاده.

وعلق مغرد:

[email protected]

هذه اللقطة لرئيسة كرواتيا في المنصة المفروض تفوز بأكثر لقطة استفزازية بكأس العالم #روسيا_كرواتيا.

وغرد وزير الإعلام الكويتي السابق سعد بن طفلة العجمي ساخرا من حال الكرة العربية:

[email protected]

كرواتيا عمرها ربع قرن تقريبا ومساحتها 56 ألف كيلومتر مربع وسكانها 4 ملايين ونصف المليون وإمكانياتها محدودة جدا ووصلت لنصف نهائي كأس العالم مرتين، ونحن ملاعب ودورات وصرف وأمراء وشيوخ وتجار وفداوية وصبيان ولم نحقق جزءا مما حققته! أين الخلل؟

19