هاشتاغ اليوم: دواعش حلقوا للدببة: تويتر يشتعل سخرية

الثلاثاء 2016/02/16
نشر صور دببة وقد حُلق فروها

واشنطن – خطأ مطبعي في تغريدة على تويتر لشبكة إن بي سي الإخبارية الأميركية كان كفيلا بإشعال موقع تويتر سخرية ضمن هاشتاغ #shavingbears (حلق الدببة).

وكتبت القناة في تغريدة على موقع تويتر السبت 13 فبراير “عناصر داعش يحلقون للدببة ويختبئون في منازل المدنيين للاحتماء من الغارات الجوية”.

لكن الشبكة أقدمت بعد دقائق على إضافة تعليق لهذا الخبر، قائلة "تصحيح: قصدنا اللحى، لا الدببة"، بيد أنها لم تمسح التغريدة الأساسية.

ويعود الخطأ إلى التشابه في كتابة كلمتي “اللحى” (“beards”) و”الدببة” (“bears”) في اللغة الإنكليزية، حيث “أسقط” كاتب التغريدة حرف “d” من “beards”، ما تسبب في تحويلها إلى “bears”.

وسخر المغردون من خطأ القناة، فتوالت الردود، حيث نشر كثيرون صور دببة وقد حُلق فروها، وغيرها من الصور التي تُبدي الاستغراب. وحازت التغريدة على 5600 إعادة تغريد و3200 إعجاب إلى حدود الاثنين.

وصدق بعضهم ما جاء في التغريدة. وقال معلق:

‏franblandy@

الدببة المسكينة يحلقون لها في فصل الشتاء.

وكتب مغرد:

dibari22 @

إذا كان هؤلاء يحلقون للدببة، فهم أكثر خطورة مما يتصور أي شخص في أي وقت مضى. shavingbears#

ونشر هذا المغرد صورة مخيفة لدب دون فراء:

theNuzzy @

صباح الخير. إليك صورة مرعبة لدب حلق فراؤه. أتمنى لك يوما عظيما.

وكتبت هذه المغردة

ElissaBeth @

يبدو الأمر وكأنه سوء استخدام للموارد، لكن النفقات الأميركية هي أيضا غريبة لذلك أعتقد أن كل شيء على ما يرام.

وكانت صحيفة “الدايلي ميل” نشرت صورا لأكوام من شعر اللحى، بالإضافة إلى بقايا شفرات حلاقة، يعتقد أنها لمقاتلين من داعش لم تسعفهم شجاعتهم لمقاومة الضربات فاختاروا الهروب إلى الحدود التركية السورية، وهم يرتدون النقاب.

وانضمت إلى السخرية وسائل إعلام عالمية على غرار “روسيا اليوم” في نسختها الإنكليزية وصحيفة “ذي أندبندنت”.

وتساءلت روسيا اليوم كيف يمكن حلق شعر الدببة؟

كما أصدر تنظيم داعش كتيباً موجهاً للذين يريدون القيام بهجمات فردية في أوروبا، تضمن "إرشادات السلامة للمجاهدين الفُرادى"، يقدم نصائح حتى لا يكشفوا منها حلق اللحية وتصفيف الشعر بأحدث موضة، وعدم الصلاة في المساجد أو حمل السواك وتجنب الحديث بكلمات إسلامية معروفة، واقتناء الخواتم الذهبية ولبس الساعة في اليد اليسرى، ووضع عطورات كحولية.

19