هاشتاغ اليوم: #زين_تشوه_الحقيقة

الثلاثاء 2017/05/30
استمرار لمسلسل التزييف المستمر منذ المئات من السنين

دمشق – أثار إعلان رمضاني أطلقته شركة زين الكويتية للاتصالات ردود فعل غاضبة على وسائل التواصل الاجتماعي خاصة تويتر.

ويُظهر الفيديو مشهدا تمثيليا للطفل السوري عمران دقنيش، أحد ضحايا القصف الروسي على حلب، وهو يدين الإرهاب ويتحدث عن صفات النبي محمد كالتسامح وعدم إيذاء الآخرين.

ويظهر عمران مع عدد من ضحايا هجمات تنظيمات إرهابية كداعش،

وأغضب مشهد الطفل عمران العديد من النشطاء السوريين الذين انتقدوا زين ضمن هاشتاغ #زين_تشوه_الحقيقة، قائلين إن عمران الحقيقي لم يستهدف من قبل الجماعات الإرهابية بل استُهدف من قبل الطيران الروسي في حلب في أغسطس من العام الماضي. وغرد مطلق الحملة:

ghassanyasin @

تعالوا نطلق حملة لمطالبة شركة زين بإيقاف عرض الإعلان لما فيه من تشويه للحقائق. الطفل عمران ضحية قصف طيران الروس والأسد #زين_تشوه_الحقيقة.

وأضاف:

ghassanyasin@

حملتنا مستمرة حتى تقوم شركة زين بسحب إعلانها، ساهموا معنا في التغريد ونشر الصور على هاشتاغ #زين_تشوه_الحقيقة ريتويت.. همتكم.

وتساءل آخر:

11_hh_aa@

لا أدري كيف شركة ربحية تسوق لنفسها عبر مأسي البشر..!

واعتبر ناشط عراقي:

awadhalabdan@

تزييف الحقيقة في موضوع الطفل عمران هو استمرار لمسلسل التزييف المستمر منذ المئات من السنين #زين_تشوه_الحقيقة.

وقال الناشط هادي العبدالله:

HadiAlabdallah@

عانينا كسوريين كما لم يعان أحد من إرهاب داعش ولكن.. استغلال صورة عمران بهذا الشكل إساءة لنا ولثورتنا وتبرئة للأسد القاتل #زين_تشوه_الحقيقة.

وقال إعلامي سوري:

PrimoAhmad@

تشويه الحقيقة وتضليل المشاهد وإخفاء هوية مجرم بحق الأطفال والإنسانية ولصقها بمجرم آخر، جريمة لا تقل قبحا عن الجريمة الأولى #زين_تشوه_الحقيقة.

وأضاف:

PrimoAhmad@

طمس الحقيقة وتزويرها ليسا أمرا جديدا، لكن في ظل انفتاح العالم على بعضه من خلال الإنترنت أصبح من الصعب خداع المتابع. #زين_تشوه_الحقيقة.

وطالب متفاعل:

amer_almohibany@

ضمن حملة #زين_تشوه_الحقيقة دعوة جادة لكل من يحمل خطا من شركة زين إلى تغيير خطه ومقاطعة الشركة التي تستغل السوريين في تلميع صورة بشار وبوتين.

19