هاشتاغ اليوم: غزة.. لحظات قبل الكارثة

السبت 2017/07/15
تفاعل كبير

غزة (فلسطين) - انتشر في قطاع غزة صباح الجمعة هاشتاغ يطالب بإنقاذ القطاع وسكانه من الأوضاع المعيشية السيئة التي يشهدها حاليا.

كما انتشر الهاشتاغ أيضا في عدد من الدول العربية. ويأتي كمحاولة لإلقاء الضوء على الأوضاع المأساوية داخل القطاع المحاصر المكتظ بالسكان.

وقالت الأمم المتحدة إن قطاع غزة لا يصلح للعيش فعليا. فسكانه البالغ عددهم قرابة مليوني نسمة تتضاءل دخولهم ويعانون من نقص خدمات الرعاية الصحية والتعليم والكهرباء ومياه الشرب، وذلك بعد عشر سنوات من سيطرة حركة حماس الإسلامية عليه.

وفي تقرير عن الأوضاع الإنسانية في القطاع الذي سيطرت حركة حماس عليه في يونيو 2007 بعد صراع قصير مع القوات الموالية للسلطة الفلسطينية خلصت الأمم المتحدة إلى أن الوضع في غزة يتدهور “أكثر وأسرع” من توقعاتها قبل بضع سنوات.

وعلق متفاعل:

adham922@

الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر #أنقذوا_غزة، بيان غير مسبوق لسبعة مقررين أمميين يدعو إلى حل فوري لأزمة الكهرباء في غزة وتجنيب سكانها تداعيات الصراع.

وكتب مغرد:

hussam878@

#أنقذوا_غزة عيشة لا تطاق الله يلعن جميع الفصائل والأحزاب والسياسيين والمسؤولين والوزراء.

وقال آخر:

Affdg5@

#المسجد_الأقصي 1947 أنقذوا فلسطين 1967 أنقذوا ما تبقى من فلسطين 2000 أنقذوا غزة وأريحا 2017 أنقذوا المسجد الأقصى.

واعتبر ثالث:

naizaktv@

أكثر من 95 بالمئة من مياه شرب قطاع غزة غير صالحة للشرب، وحسب تصريح الأمم المتحدة ستكون غزة غير صالحة للعيش فيها قبل 2020.

وأكد ناشط:

rdooan@

نحن بشر ولسنا مجرد أرقام من حقنا أن نحصل على الماء والكهرباء والدواء وأن تكون لنا معابر مفتوحة.. هذه أساسيات أصبحت أمنيات! #أنقذوا_غزة.

وقال آخر:

AsemAlnabeh@

عشنا 3 حروب قاسية، قتل فيها آلاف الشهداء وهدمت فيها عشرات الآلاف من البيوت، لكن ما يحدث الآن في غزة موت بطيء هو أقسى من الحرب.

واعتبر مغرد أن الحل يكمن:

mattarpress@

#أنقذوا_غزة الحل بسيط أن تتعلم قيادة حماس وفتح فن التراجع ولو خطوة واحدة للوراء وأن التراجع ليس بالهزيمة بل هو مطلب وطني بامتياز.

19