#هاشتاغ اليوم: فهيد الديحاني: الذهب كويتي والعلم أولمبي

الجمعة 2016/08/12
فهيد الديحاني يهدي الكويت أول ذهبية أولمبية

الكويت- عمت موقع تويتر أجواء احتفالية بعد أن تمكن الرامي فهيد الديحاني، الأربعاء، من إهداء العرب أول ميدالية ذهبية في أولمبياد ريو 2016 عندما فاز بمسابقة الحفرة المزدوجة “دبل تراب” وهي أيضا أول ذهبية أولمبية في تاريخ الكويت بلد الديحاني.

وانتشر هاشتاغ #فهيد_الديحاني لتبادل التهاني وتقاسم فرحة الذهب التي نغصها غياب العلم الكويتي، حيث أن البطل العربي شارك في الدورة الحالية كلاعب أولمبي مستقل.

ولعب فهيد الديحاني تحت العلم الأولمبي بسبب قرار اللجنة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إيقاف الكويت عن المنافسات الأولمبية بسبب مخالفة المواثيق الرياضية المعترف بها دوليا عبر التدخل الحكومي في شؤون الرياضة.

وحملت التغريدات استياء من جراء تفويت فرصة عزف النشيد الوطني الكويتي خلال تتويج الديحاني بالذهب وأيضا لأن إنجازه لن يحتسب لبلاده في السجل الأولمبي.

وقال ناشط على تويتر:

aldohaishi@

الرامي الكويتي البطل، فهيد الديحاني، يحرز ذهبية الأولمبياد ويرفع رأس الكويت.. ولكن تحت العلم الأولمبي.

وعلّق آخر:

‏AbduIrahmanSaud@

هل يعقل أن البطل الأولمبي تحمل تكاليف رحلته على حسابه الشخصي ولم يقدم له الاتحاد الكويتي أي فلس؟ هذا عيب كبير.

وغرّد آخر:

7amadQalam@

حز بخاطرنا أن علم الكويت لم يرتفع.. ياريت هذا الإنجاز يكون دافعا للمسؤلين إلى حلّ الأزمة.

وكتب مغرّد:

Khaled_RMFC@

فخرنا فهيد الديحاني لعب دون دعم ودون علم، ومع ذلك ضمن ميدالية ذهبية للكويت.

ونشر آخر:

GoLaazoSport@

رغم منعه من حمل علم بلاده إلا أن فهيد الديحاني شارك على نفقته الخاصة في الألعاب الأولمبية.

وعارض ناشط التعليقات التي تتحسر على غياب العلم الكويتي قائلا:

doran215@

يا أخي دعوا العرب يفرحون. لماذا ينغص علينا البعض فرحتنا من خلال إثارة قضية العلم والنشيد؟ فليس هذا وقتها.

وقال آخر:

doran215@

لولا بطل العرب وبطل الكويت، فهيد الديحاني، لكان وجه العرب إلى الآن في الأولمبياد شاحبا جدا.

وعلق آخر:

aziz_a7m@

بيض الله وجهك يا فهيد الديحاني.. بطل في زمن قلّ فيه الأبطال العرب..

19