#هاشتاغ اليوم: ماذا نفعل في عيد الحب.. ننام باكرا

السبت 2017/02/11
طرائف وخطط مختلفة في عيد الحب

القاهرة - ناقش مغردون في مصر خططهم للاحتفال بعيد الحب (الفلانتين داي) عبر تدشين هاشتاغ #هنعمل_إيه (ماذا سنفعل)_في_الفلانتين، على موقع تويتر.

وتضمن الهاشتاغ تغريدات طريفة:

وكتبت مغردة:

RimahAchour@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين، سنفعل ما نفعله في كل فلانتين، ننام باكرا!

وذكر مغرد سعودي خطة جهنمية جاء فيها:

TH_696@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين، سأحجز طاولة في مطعم فخم لأخي وحبيبته وأجهز له باقة ورود ليهديها إياها وأبلغ هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأحصل على المكافأة.

واستنسخ بعض المغردين جملا من الأغاني تغنوا فيها بالفلانتين على غرار هذا المغرد:

iLilt92@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين “فلانتين” (حب) إيه اللي أنت جاي بتقول عليه؟

وعبرت مغردة عن كمية الحب التي تعيشها في حياتها. فكتبت:

boorda511@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين، أنا كل يوم عايشة فلانتين.

بينما رأى آخرون إنه لا يصح الاحتفال بعيد الحب لأنه مخالف للإسلام، وكتب أحدهم:

‏4nOO9VCq4Ya8NGr@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين، الإسلام دين الحب والرومانسية والجمال والذوق وكل يوم عيد أما فكرة تقليد الغرب هذا في حد ذاته غلط؟ حتى لا يصبح بدعة وعادة.

وسخر مغرد:

m4m4m12@

#هنعمل_إيه_في_الفلانتين، بالفلانتين إذا لم تقدر على شراء هدية حاول تقنعها أنه حرام.

يذكر أن العالم يحتفل بعيد الحب كل عام في 14 فبراير، إذ يعتبره الناس فرصة لإظهار مشاعرهم للآخرين بإهداء البطاقات والورود.

ويعتبر عيد الحب أحد أقدم الاحتفالات، ومن المرجح أنه يعود إلى مهرجان روماني كان يحمل اسم “لوبيركاليا”. وكان الاحتفال يعقد في منتصف فبراير، مع البداية الرسمية لفصل الربيع، تمجيدا لإله الخصوبة.

وكجزء من الاحتفال، كان الفتية يسحبون أوراقا من صندوق، تكتب عليها أسماء فتيات. ويظل الشاب برفقة الفتاة التي حصل على اسمها طوال مدة المهرجان، وربما يتزوجان لاحقا.

وفي القرون اللاحقة، أرادت الكنيسة أن تنهي الاحتفالات الوثنية، فحولت المناسبة إلى مهرجان يحتفي بذكرى القديس فلانتين.

19