هاشتاغ اليوم: #مزيون.. عبارة تطرد مذيعة كويتية

إيقاف المذيعة باسمة الشمار بعد تغريدة كتبها عضو البرلمان الكويتي محمد هايف ضدها بسبب "مغازلتها" لزميلها المراسل مباشرة على الهواء.
الاثنين 2018/05/21
قرار فصل المذيعة إلى الصحافة البريطانية

الكويت - لا يزال قرار وزارة الإعلام الكويتية، قبل أيام قليلة، بفصل المذيعة في قناة “الكويت الأولى” الرسمية باسمة الشمار بسبب “مغازلتها” لزميلها المراسل مباشرة على الهواء خلال تغطية انتخابات المجلس البلدي، يثير جدلا واسعا على تويتر.

وكانت الشمار مازحت زميلها نواف الشراكي على الهواء، حين كان يحاول تعديل موضع “عقاله” من على رأسه، قائلة “لا تعدّل غترتك يا نواف، إنتَ مزيون” (جميل).

وجاء قرار الإيقاف بعد تغريدة كتبها عضو البرلمان الكويتي محمد هايف ضد الشمار، طالب من خلالها وزير الإعلام باتخاذ “إجراءات رادعة ضدَّ الإسفاف في وسائل الإعلام وفلتات اللسان التي تخرج من الإعلاميين، وكيف إذا كانت من مذيعة في تلفزيون الكويت”.

في فيديو نشرته عبر حسابها الخاص على تويتر، شكرت الشمار جميع الذين ساندوها ووقفوا إلى جانبها وقالوا كلمة حق “عن ظلم وقع عليّ”.

من جهته، وجَّه المراسل نواف الشراكي رسالة إلى الشمار على تويتر:

alsharraki@

“رسالة من أخ لأخته ما صدر عنك كلمات ظهرت دون تكلُّف من أخت لأخيها، ولكن كلّ واحد يرى الناس بعين طبعه. أختي باسمة الشمار أفتخر بقولك،
ويشرّفني أن أقف معكِ قلبا وقالبا في هذا الموقف. فأنتِ يا باسمة أخت الرجال”.

وغرد معلق:

AlshattiB@

“#باسمة_الشمار تمثل مشكلة عظيمة لاختلاف مقاييس العيب! كلمة مزيون طلعت بعفوية تعاقب عليها المذيعة لأجل نائب ما عنده شغل!”.

وكتب آخر:

jaberdadi@

إنت مزيون، إنت مزيونة، طلّتك حلوة! عبارات جميلة وإيجابية تُقال لزميل أو زميلة، لماذا نعتبرها أمرا محظورا وعيبا؟ إلى متى سنظل نعيش هذه الموجة من الاحتقان؟ #باسمة_الشمار.

وكتب معلق:

80thman@

الكويت، دولة مستقلة لها دستور وتحكمها قوانين. لذلك فأنا أتمنى أن تتم إعادة النظر في المادة الثانية لعدم وضوحها، وبهذا يتم تحديد دور الدين في الدولة. فاستخدامه لطرد مذيعة من القناة التي تعمل بها هو فجور بكل المقاييس والقوانين. #تلفزيون_دولة_الكويت #رمضان.

كما وصل صدى قرار فصل المذيعة إلى الصحافة البريطانية. وكتب معلق:

shaman_Q8 @

المذيعة #باسمة_الشمار، وصلت إلى العالمية بفضل بعض الناس الذين تركوا مشكلات الأمة وانشغلوا بالتشهير بها بسبب كلمتها العفوية العادية جدا جدا!

19