# هاشتاغ اليوم: مقاطعة بيونسيه: العنصرية وراء هاشتاغ

الجمعة 2016/02/12
مغردون يتهمون بيونسيه بالعنصرية

واشنطن – سجال أميركي على موقع تويتر ضمن هاشتاغ #BoycottBeyonce (مقاطعة بيونسيه) بدأ مع طرح المغنية الأميركية بيونسيه فيديو كليب أغنيتها الجديدة Formation، ونهاية باستعراضها في حفل “سوبر بول” الـ50 والذي جرت العادة فيه أن يؤدي مغنون استعراضا بين الشوطين.

وقامت بيونسيه مع الفريق الاستعراضي بتشكيل حرف (X)، في إشارة لمالكوم إكس أحد أشهر المدافعين عن حقوق السود في الستينات من القرن الماضي، كما أنه تمت الإشارة فيه إلى حزب “الفهود السود”، الذي تمر ذكراه الـ50 على إنشائه هذا العام، وهو إحدى الحركات التحريرية للأميركيين ذوي الأصول الأفريقية في الستينات، والذي انجرف للقيام بأعمال عنف ضد الشرطة بسبب التفرقة العنصرية. وهذا الأمر هو ما دفع الكثيرين إلى التظاهر إلكترونيا ضد ما فعلته بيونسيه.

وكتب هذا المغرد:

jenerallyspeaks@

#BoycottBeyonce، أتمنى أن يبقى السود في مجال الترفيه فقط بدلا من الوقوف احتراما للفهود السود.

كما انتشرت صور كاريكاتيرية تسخر من المغنية وزوجها وابنتها بسبب لون بشرتهم.

وكتبت هذه المغردة:

thinkfast1984@

إنه العار! عار عليكم لأنكم سمحتم لبيونسيه بتقديم وصلتها العنصرية! إذا استمر هذا الوضع لن تكون هناك رحمة!

وتفتخر بيونسيه في كلمات أغنيتها بأصلها الأفريقي وببشرتها السوداء وبشعر ابنتها المجعّد، ليظهر في الفيديو المخصص للأغنية صبي من أصل أفريقي وهو يقف أمام طابور من رجال الشرطة لتظهر عبارة “Stopshooting us” أو “أوقفوا إطلاق نيرانكم علينا”.

لكن معجبي المغنية الذين يطلقون على أنفسهم لقب “BeyHive” لم يتحملوا أي انتقاد موجّه لملكتهم، إذ حظيت بدعم كبير وفي هذه المرة تنوعت أصول الداعمين لها، ورأى البعض بأن الانتقادات الموجهة نحوها مدفوعة بنوايا عرقية.

وكتب هذا المعلق:

BobbyTBD@

استخدمت بيونسيه شهرتها لتسليط الضوء على قضية شائكة لا يرغب أحد في التكلم عنها والناس يريدون مقاطعتها؟ هذا يبعث على السخرية.

وكتب هذا المغرد:

‏blckganesh@

هل أنا أحلم؟ كمية العنصرية من البيض لا تطاق أين كان يختبئ كل هذا؟

وكتبت هذه المغردة:

Fenetta@

عندما غنت للسيدات المضطهدات، كان الجميع يشيد بها وتوجت كملكة، ولكن الآن بعد أن قالت إنها تغني عن السود أصبح الجميع يريد مقاطعتها.

19