هاشتاغ اليوم: #منع المحاضرات دون إذن: السعودية تحاصر التشدد

الثلاثاء 2016/02/02
مغردون يطالبون بتفعيل القرار وتطبيقه

الرياض - أثار طلب وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في محافظة جدة من أئمة المساجد عدم السماح بإقامة مجالس علمية أو محاضرات أو ندوات علمية من دون إذن رسمي اهتماما واسعا من مستخدمي تويتر.

وتستهدف هذه الخطوة منع استغلال منابر المساجد من أشخاص يحملون توجهات مشبوهة أو إرهابية.

ولاقى هذا القرار ترحيبا واسعا في موقع تويتر على هاشتاغ #منع_إقامة_المحاضرات_دون_إذن:

ولفتت الوزارة إلى أن القرار جاء بعد توافر معلومات مفادها وجود محادثات في مواقع التواصل الاجتماعي وإعلانات أخرى عن إقامة المحاضرات والندوات في مساجد جدة وجوامعها.

وقال هذا المغرد:

dcba_rksa‏@

نريد مثل هذه القرارات التي تحفظ وحدة البلد وأهله.

وكتب هذا المعلق أيضا:

hussam_Mramhi @

#منع_إقامة_المحاضرات_دون_إذن، أرى أن قرار المنع متأخر، لكن يتأخر خير من ألا يكون، لأن البعض أصبحت مهمته الأولى والوحيدة هي السيطرة.

ويقول مغردون “ليس هناك بلد في العالم توجد به مساجد كالسعودية، إلى درجة شاع القول بأن بين كل مسجد ومسجد في السعودية مسجدا!” وأصبح بعضها خارج السيطرة، ومنابر لأصحاب التوجهات الدينية والسياسية المتشددة والدموية.

من جانب آخر، طالب معلقون بتعميم القرار على كامل محافظات السعودية.

وكتب هذا المعلق:

dcba_rksa @

المهـم ألا يكون الأمر فقط في #جدة وفي باقي المناطق يسمح بمحاضرات التحريض وبث الكراهية والتكفير.

وطالب آخرون بتفعيل القرار.

وكتب هذا المغرد:

mm_shahen1992 @

#منع_إقامة_المحاضرات_دون_إذن هناك أوامر قديمة بهذا الشأن، لكن التطبيق معدوم.

والملاحظ أن هناك فئة من المتشددين تحاول أن تستغل ضعف تطبيق اللوائح والأنظمة في الجهات الرسمية.

وقال معلقون إن المتشددين يستغلون طيبة الناس والتزامهم الديني، واحترامهم الشديد لكل من يطلق اللحى ويضع السواك.

وقال هذا المغرد:

4Bara @

بعد خطب الجمعة المليئة بالعنف والتحريض العنصري والطائفي أصبحت أدرك أن التأخر في الوصول إلى صلاة الجمعة أفضل من السكوت على الخطأ.

19