هاشتاغ اليوم: هجوم إسطنبول: عرب يقررون المصير

الثلاثاء 2017/01/03
راغب علامة: المجتمع الدولي المسؤول الأساسي عما يحصل من إرهاب

إسطنبول - استمر اهتمام مستخدمي تويتر بالهجوم الذي تعرض له ملهى رينا في إسطنبول خلال الساعات الأولى من صباح الأحد 01 يناير، والذي قُتل فيه 39 شخصا على الأقل. ودشن مغردون هاشتاغات على غرار هجوم إسطنبول و#تفجير_إسطنبول الذي تداولوا من خلاله تطورات الخبر.

ونشر الكثيرون معلومات عن جنسيات ضحايا الحادثة، وبحسب ما ورد على مواقع التواصل الاجتماعي فإن أكثر من 20 منهم يحملون جنسيات عربية.

كان بعض المغردين مشغولين بتحديد مكان الهجوم، ملهى أم مطعم، ما استفز مغردين آخرين.

وغرد الناقد السعودي عبدالله الغذامي:

ghathami@

الانفجار الذي وقع في إسطنبول كان في (مطعم) على البوسفور وترديد الأخبار عن (ملهى) يسيء إلى الناس ويشوه الحقيقة.

وكتبت الناشطة السعودية منال الشريف:

manal_alsharif@

مات 39 في هجوم إرهابي شنيع والبعض مازال يسأل هل وقع في مطعم أو في ملهى. اللهم لك الحمد أن الرحمة بيدك لا بيد خلقك فارحمهم واجبر كسر. أهلهم #هجوم_إسطنبول.

وكتب مغرد:

rafouba@

قُتلت ابنة خالي وقُتل خال صديقي في الحادث.. المغدوران رحلوا إلى رب رحيم والبؤساء يشغلهم تقرير المصير.

فيما اعتبر آخر:

aeed_matooq@

لو كان حادث #هجوم_إسطنبول في مطعم أو ملهى..فالأمر لن يتغير..هو عمل إرهابي قذر في العقول السليمة، والعقول السقيمة مازالت تريد تحديد المكان.

وخلص معلق:

Fmuneef@

مازال البعض ينتظر تحديد نوعية المكان، ملهى أم مطعم؟!، ليتكرّم بالترحم على موتاه المسلمين، أو ليمنحهم صك دخول الجنة أو النار! #هجوم_إسطنبول.

واختار آخرون مقاربة الهجوم من زاوية أخرى، فكتب صحافي لبناني:

GhassanJawad1@

15 هجوما إرهابيا على تركيا عام 2016.. أردوغان يقود الأتراك نحو الهاوية والإرهاب الذي دعمه أو تغاضى عنه أو استثمر فيه.. يرتد عليه. #إسطنبول.

وغرد الفنان اللبناني راغب علامة:

raghebalama@

الرحمة للشهداء الذين سقطوا في إسطنبول وبغداد وكل مكان بسبب الإرهاب، المجتمع الدولي هو المسؤول الأساسي عما يحصل من إرهاب! هم موّلوه وساعدوه.

يذكر أن تنظيم داعش أعلن الاثنين في بيان مسؤوليته عن الحادث.

19