#هاشتاغ اليوم: هل جلط الأسد أم جلطهم

الاثنين 2017/01/30
الأسد مجرد "كومبارس"

دمشق- أثار حديث العديد من وسائل الإعلام الغربية والعربية عن تدهور ملحوظ لحالة الرئيس السوري بشار الأسد الصحية اهتماما على مواقع التواصل الاجتماعي. وقالت مواقع إخبارية إن الرئيس السوري يتلقى حاليا العلاج في مستشفى “الشامي” في دمشق، بعد إصابته بجلطة دماغية، بينما أشارت مصادر أخرى إلى أن الأسد نقل إلى المستشفى التابع للجامعة الأميركية في بيروت بعدما أطلق عليه حارسه النار.

بالمقابل، نقلت وكالة إعلام النظام “سانا” عن “رئاسة الجمهورية” قولها “تنفي رئاسة الجمهورية كل الإشاعات والأخبار التي تتحدث عن صحة السيد الرئيس بشار الأسد جملة وتفصيلا”.

ويرى ناشطون سوريون أن نفي النظام للخبر “يؤكد صحة المعلومات باعتبارها لأول مرة تحصل في الإعلام الرسمي التابع للنظام، الذي لم يكن يعلق على مثل هذه الأخبار”. في هذا الشأن، قال مغرد:

fh_alomary@

#بشار_الأسد مصاب بمرض وهو جلطة دماغية، المصدر الرسمي الرئاسي ينفي الخبر وعندما ينفي رسميا اعلم بأن الخبر صحيح.

وقال المراقب الدولي الجزائري أنور مالك:

anwarmalek@

#الأسد صار مجرد “كومبارس” في مشهد #سوريا ولم تعد له أي سلطة لذلك لا يهم سواء اختفى بطلقة من حارس شخصي أو بجلطة دماغية أو عبر عثرة بحمام غرفة نومه.

بالمقابل نشر مغردون موالون للنظام صور سيلفي قالوا إنها التقطت حديثا للرئيس. وعلق مغرد:

waddah_salloum@

سيد الوطن وسيد الأرض سيد البلاد وسيد العالم اليوم: سيلفي وإشاعات حقدهم خلف.. ضحكتك جلطة بقلوب الأعداء يا بشارنا.

وغرد حساب على تويتر منسوب إلى المدير العام السابق للأمن العام اللبناني، اللواء الركن جميل السيد جاء فيه:

jamil_el_sayyed@

“شائعات عن إصابة الرئيس الأسد بورم دماغي، أفلسوا ضده في الحرب، فانتقلوا إلى التبصير والتمنيات القدرية. اطمئنوا سيبقى قاعدا على قلوبكم”.

واعتبر مغرد آخر ساخرا:

hassanalishaq73@

#طالما إسرائيل لم تعلن عن إصابة #الأسد سواء بطلق ناري أو بجلطة في الرأس لا تصدقوا الأخبار، فإسرائيل تعرف أكثر مما يعرف العرب عن وضع الأسد.

وتفاعل آخر:

al3aalamy@

جلطة بشار الأسد.. الإعلام #الروسي يروّج و #اللبناني يؤكد والنظام يكذّب #سوريا.

19