هاشتاغ غاضب يقود إلى القبض على أمير في السعودية

القبض على أمير سعودي بسبب اعتدائه على مواطنين سعوديين قولا وفعلا، يلقى اهتماما كبيرا في السعودية على موقع تويتر.
الجمعة 2017/07/21
أمير في مأزق

الرياض - ضج موقع تويتر الخميس في السعودية بخبر القبض على أمير سعودي بعد انتشار هاشتاغ بعنوان #أمير_يعتدي_علي_مواطنين، حقق مرتبة متقدمة ضمن الهاشتاغات الأكثر تداولا.

ونُشرت ضمن الهاشتاغ صور ومقاطع فيديو عديدة تظهر اعتداء الأمير بالقول والفعل على مواطنين ومواطنات. وظهر أحد المعتدى عليهم وهو يناشد الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان التدخل.

وتداول مستخدمو الموقع مقطع فيديو يوثق عملية اعتقال الأمير السعودي سعود بن عبدالعزيز بن مساعد آل سعود (27 عاما).

وظهر الأمير في الفيديو، برفقة عنصرين من الشرطة اقتاداه بعد إنزاله من سيارة الشرطة إلى مبنى مجاور وهو مقيد اليدين والساقين.

وبحسب ما ذكر موقع سبق الإلكتروني، فقد أمر الملك بإيداع الأمير السجن هو وجميع الذين ظهروا معه في المقاطع المشينة وما فيها من تجاوزات وانتهاكات؛ تستوجب العقوبة المغلظة، والتحقيق معهم في كل الجنايات التي ارتكبوها، وسماع شهادات المتضررين والمعتدى عليهم؛ لإنصافهم وحفظ حقوقهم.

وأضاف الموقع أن الأمر الملكي شدَّد على رصد ومتابعة أي مخالفات أو تجاوزات أو تعديات تستغل المكانة أو النفوذ، أو تتجاوز الأنظمة والضوابط، والإبلاغ عنها للقبض على القائمين بها، وتحويلهم للمحاكمة مباشرة، وتطبيق الشرع بحقهم.

وكان مغرد أكد “أعداء البلد يستغلون هذه الحادثة، أتمنى من الجهات المختصة قطع الطريق عليهم بالقبض على المعتدي ونشر كافة التفاصيل”. #أمير_يعتدي_على_مواطنين”

وصباح الخميس، تصدر هاشتاغ آخر بعنوان #سلمان_الحزم_يسجن_الأمير موقع تويتر. وكتب عناد العتيبي “في هذا البلد الغالي.. هناك مواطن وأمير ووزير وخفير ووووو.. الصفات لا تعفي حاملها من تجاوزاته”.

وغرد متفاعل “لا بد من عقابه أشد عقاب، المفروض إمارة وشرطة الرياض تقومان بواجبهما قبل أن يصل الأمر إلى الملك، هذا واجب #سلمان_الحزم_يسجن_الأمير”.

تواجد المجتمع السعودي في تويتر هو تواجد شعبي بكل ما تحمله الشعبية من معنى

وتورط عدد من الأمراء في السابق بجرائم متنوعة بما فيها القتل الذي تسبب العام الماضي بإعدام أحدهم، بعد إدانته بقتل صديقه خلال مشاجرة وقعت قبل سنوات.

كما تداول مغردون فيديو لولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في لقاء تلفزيوني سابق علّق فيه على إعفاء وزير الخدمة المدنية السابق، قائلا “لن ينجو أيُّ شخص دخل في قضية فساد أيا مَن كان هذا الشخص مهما كان منصبه، سواء كان أميرا أو وزيرا، وعلى أي مواطن يصل إلى أي وثائق فساد أن يقدمها إلى الجهات المختصة”.

يذكر أن مستخدمي الموقع حققوا نجاحات عديدة في كشف الفساد في السنوات الأخيرة. وتسببت بعض الهاشتاغات في عدد من الإقالات لمسؤولين مقصرين والتشهير بالمخالفين لمعاقبتهم.

كما استطاع المغردون من خلال الموقع طرح أسئلة “جريئة”، محطمين بعض الأصنام التي تمثلت أساسا في رجال الدين الذين كانوا فوق مستوى النقد. كما مكنت الانتقادات التي طالت الشرطة الدينية بسبب تجاوزاتها من تقزيم مهامها وإعادة الحياة الطبيعية إلى السعودية.

ويعتبر باحثون موقع التواصل الاجتماعي تويتر وسيلة لتغيير كل شيء في السعودية، مؤكدين أن له تأثيرا كبيرا على المجتمع السعودي ويساهم في تغييره بشكل تدريجي لا يشعر به المجتمع.

وتؤكد باحثة أن “تواجد المجتمع السعودي في تويتر هو تواجد شعبي بكل ما تحمله الشعبية من معنى ونتاج وفوضوية منظمة أو نظام فوضوي”.

وكان الناقد السعودي عبدالله الغذامي أكد خلال كتابه “ثقافة تويتر” أن الموقع من علامات مرحلة ثقافة الصورة، إذ أن لهذه الثقافة أربع خصائص، هي المباشرة والدقة والسرعة والإثارة.

وبحسب الإصدار السابع من سلسلة “تقرير الإعلام الاجتماعي العربي” الذي أطلقته كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية في فبراير الماضي، يتم استخدام تويتر من قبل أكثر من 11 مليون مستخدم نشط في المنطقة العربية، حيث يتركز أكثر عدد للمستخدمين في السعودية، بنسبة تصل إلى 29 بالمئة من مجموع المستخدمين في العالم العربي.

وخلال عامين شهدت أعداد التغريدات الصادرة في العالم العربي زيادة كبيرة بنسبة 59 بالمئة، حيث وصل عدد التغريدات إلى 849 مليون تغريدة خلال مارس 2016 يستأثر السعوديون منها بنسبة 33 بالمئة.

ويذكر أن 75 بالمئة من سكان السعودية هم تحت سن الـ30 ويملكون مساحات محدودة جدا للتسلية، ما يجعلهم يتوجهون إلى الإنترنت. ولكن الموضوع ليس متعلقا فقط بالترفيه، إذ يعتبر السعوديون مستخدمين بارعين لوسائل التواصل الاجتماعي.

وكان الكاتب الأميركي ديفيد إيغناتيوس نقل في مقال له في صحيفة واشنطن بوست الأميركية عن الأمير محمد بن سلمان قوله “إن الشرط الأساسي والجوهري للإصلاح هو رغبة الشعب في التغيير”.

19