هاميلتون الأسرع في التجارب الأولى لجائزة أستراليا

لويس هاميلتون يسعى إلى معادلة رقم الأرجنتيني مانويل فانغيو بإحراز اللقب الخامس في مسيرته، وهو هدف يشاركه فيه فيتل.
السبت 2018/03/24
يسعى لإحراز اللقب الخامس في مسيرته

ملبورن (أستراليا) - تفوق بطل العالم لويس هاميلتون سائق مرسيدس على جميع منافسيه في جولتي التجارب الحرة الأوليين في افتتاح موسم بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في أستراليا الجمعة فيما أظهر الهولندي الشاب ماكس فرستابن سائق رد بول بعض القدرات التي ربما تذكر فريق مرسيدس بوجود منافسين أقوياء إلى جانبه. واحتل هاميلتون بطل العالم أربع مرات صدارة الجولة الأولى صباح الجمعة في حلبة ألبرت بارك مسجلا زمنا قدره دقيقة واحدة و24.026 ثانية ومتقدما بفارق أكثر من نصف ثانية عن زميله فالتيري بوتاس الذي كان أقرب ملاحقيه في هذه الجولة.

رقم قياسي

تفوق هاميلتون من جديد في الجولة الثانية عندما سجل دقيقة واحدة و23.931 ثانية وتفوق بفارق 0.127 ثانية عن فرستابن الذي احتل المركز الثاني في الجولة الثانية في حين تراجع بوتاس للمركز الثالث.

يذكر أن سيارة فيراري حققت التوقيت الأسرع في التجارب التي أجرتها الفرق قبل انطلاق الموسم.

ويسعى هاميلتون هذا الموسم إلى معادلة رقم الأرجنتيني خوان مانويل فانغيو بإحراز اللقب الخامس في مسيرته، وهو هدف يشاركه فيه الألماني فيتل بطل العالم بين 2010 و2013 عندما كان مع فريق ريد بول.

ويبقى الألماني ميكايل شوماخر صاحب الرقم القياسي برصيد سبعة ألقاب.

يسعى لموسم حافل بالتتويجات

وتقاسم هاميلتون وفيتل السيطرة على معظم سباقات الموسم الماضي، فكان فيتل الأفضل في القسم الأول من الموسم، قبل أن تنقلب الأمور لصالح البريطاني في النصف الثاني من الموسم.

وفاز كل من السائقين مرتين بجائزة أستراليا الكبرى، علما أن فيتل هو الذي أحرز سباق العام الماضي.

واحتل الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري المركز الرابع في الجولة الثانية وربما يتم التحقيق معه بعد أن أوشك بوتاس على الاصطدام بسيارته من الخلف.

أما زميله في الفريق الألماني سيباستيان فيتل بطل العالم سابقا أربع مرات فإنه احتل المركز الخامس بفارق يزيد عن نصف الثانية عن الصدارة في الجولة الثانية في حين احتل الأسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول المركز السابع أمام جماهير بلاده.

حقق فريق هاس نتائج طيبة عندما احتل سائقه الفرنسي رومان غروجان المركز السادس في الجولة الثانية بينما حل سائقه الثاني كيفن ماغنوسن تاسعا.

نتائج مبهرة

وبعد معاناته من مشكلات في نظام العادم في الجولة الأولى قدم فريق مكلارين الذي يستخدم محركات رينو هذا العام نتائج مشجعة باحتلال سائقه الإسباني فرناندو الونسو بطل العالم سابقا مرتين المركز الثامن في الجولتين.

وشعر الكندي الشاب لانس سترول بالإحباط عندما اضطر للتوقف في نهاية الجولة الثانية بسبب مشكلات فنية واحتل المركز 14 في الجولة متقدما على زميله الجديد سيرغي سيروتكين الذي احتل المركز 18.

وبينما أظهر فريق مرسيدس تفوقا نسبيا فإن الوضع ربما يكون مختلفا غدا خلال التجارب التأهيلية الرسمية للسباق الافتتاحي في ظل توقعات بهطول أمطار.

22