هاميلتون بطلا لجائزة بريطانيا الكبرى

الاثنين 2017/07/17
فرحة الانتصارات المتتالية

سيلفرستون (المملكة المتحدة) - استطاع سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون تثبيت هيمنته على جائزة بريطانيا الكبرى ضمن المرحلة العاشرة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، بخروجه فائزا للموسم الرابع تواليا، مقلصا بذلك الفارق مع سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل إلى نقطة في ترتيب بطولة العالم.

وبحلول زميله الفلندني فالتيري بوتاس ثانيا، هيمن فريق مرسيدس على السباق المقام على حلبة سيلفرستون وخرج فريق فيراري الخاسر الأكبر، إذ تعرضت سيارتا فيتل وزميله الفنلندي كيمي رايكونن لثقب في الإطار الأمامي خلال اللفتين الأخيرتين.

وأنهى رايكونن السباق بأقل الأضرار بعدما استبدل إطار سيارته وأحرز المركز الثالث، فيما اضطر فيتل إلى الانسحاب.

واحتدمت المنافسة بين هاميلتون ومنافسه فيتل الذي دفع ثمن صراعه في بداية السباق مع زميله رايكونن ومع سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرشتابن، ثم انحنى قبل 7 لفات عن النهاية أمام الآخر بوتاس قبل أن يتعرض لثقب في إطار سيارته.

وعادل هاميلتون الرقم القياسي من حيث الانتصارات في السباق والمسجل باسم الأسترالي جيمي كلارك، والفرنسي ألن بروست، متفوقا على مواطنه نايجل مانسيل.

وسيطر هاميلتون على السباق المكون من 51 لفة من البداية حتى النهاية على الرغم من دخول سيارة الأمان في اللفة الثانية في سباق كان نجمه أيضا الأسترالي دانيال ريكياردو الذي انطلق من ذيل الترتيب بسبب تغيير علبة السرعة في سيارة ريد بول، لكنه قدم أداء رائعا وأنهى السباق في المركز الخامس.

واضطر السائقون إلى خوض لفة إحماء إضافية بسبب تعطل سيارة رينو الخاصة بالبريطاني جوليون بالمر ووجودها بجانب الحلبة، ما يشكل خطرا على السائقين.

وحقق هاميلتون بداية مثالية فيما ضغط فيرشتابن بقوة على فيتل وتجاوزه ثم استعاد الأخير مركزه واقترب كثيرا من زميله رايكونن، لكن الصراع بين سائقي فيراري فتح الباب أمام الهولندي لخطف المركز الثالث.

22