هاميلتون وفيتل جاهزان للمنافسة على النجمة الخامسة

ريد بول يأمل في العودة لسباق المنافسة على اللقب، وفرستابن يأتي المركز الثالث في قائمة الترشيحات لنيل اللقب.
الثلاثاء 2018/03/20
هاميلتون للمحافظة على اللقب

لندن - يتوقع لويس هاميلتون مثل الكثير من السائقين أن يصبح الهولندي ماكس فرستابن سائق ريد بول بطلا للعالم مستقبلا ويسعى البريطاني للحيلولة دون ذلك لأطول فترة ممكنة.

 وقال سائق مرسيدس وبطل العالم أربع مرات خلال تجارب ما قبل انطلاق الموسم الجديد التي أقيمت في برشلونة هذا الشهر “سأفعل كل شيء من أجل إيقافه ومنعه من الفوز ببطولة العالم. أعرف أن الناس لن تحب هذا الأمر لكن دوري يحتم أن أفعل ذلك. نحن في سباق وأتطلع لخوض معارك مثمرة من أجل الرياضة معه".

لكن من خلال الأحداث التي شهدتها التجارب فإن مهمة بطل العالم لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال رغم أنه لا يزال من أبرز المرشحين للقب.

 وأنهى ريد بول بطل العالم السابق الموسم الماضي بقوة ويمكن أن يسبب الكثير من المعاناة لغريميه مرسيدس وفيراري عندما ينطلق الموسم الجديد.

 ويبدو من خلال تصريحات ولغة جسد مسؤولي ريد بول أن الآمال هذه المرة كبيرة.

وقد يزيد هذا الأمر البطولة إثارة ومتعة ليس فقط للجماهير لكن أيضا بين أنصار فرستابن (20 عاما) وزميله الأسترالي دانييل ريتشياردو.

 وقال جيمس أليسون مدير القطاع التقني في مرسيدس الرياضية خلال التجارب “هناك ثلاثة فرق سريعة ولا يوجد أدنى شك في أن ريد بول سيكون الفريق الذي سنتطلع للتفوق عليه هذا العام".

منافسة قوية خلف الثلاثي الكبير تبرز بقوة، إذ يسعى رينو ومكلارين، في إزاحة فورس عن المركز الرابع الذي سيطر عليه في الموسمين الماضيين

 وتابع “لا تزال هناك بعض الأمور الغامضة. لا نستطيع القول حاليا إذا كنا نستطيع التفوق عليهم أو هم الذين سيتفوقون علينا. لكن نستطيع القول إن المنافسة متقاربة".

أبرز المرشحين

تصدر ريتشياردو عناوين الأخبار عندما سجل أسرع زمن للفة على الإطلاق في حلبة كتالونيا منذ إعادة تشكيلها في 2007 خلال التجارب رغم أن الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري حطم هذا الزمن في اليوم التالي.

 وهو أسرع بأكثر من ثانية عن الزمن الذي حققه لويس هاميلتون في 2017 وحصل من خلاله على مركز أول المنطلقين في سباق جائزة إسبانيا الكبرى والبالغ دقيقة واحدة و19.149 ثانية مع مرسيدس. والأزمنة التي تسجل على الحلبات أثناء التجارب ليست رسمية.

وقال ريتشياردو “أعتقد أن مرسيدس لا يزال من أقوى المرشحين لكني لا أشعر كذلك بأننا نبتعد عنه. لو نجحنا في تحسين بعض الأمور فإننا سنكون في موقف جيد جدا".

 وأنهى فرستابن الموسم الماضي بقوة حيث حقق انتصارين في آخر ستة سباقات بينما فاز ريتشياردو في أذربيجان. وأنهى ريد بول، الفائز بأربعة ألقاب متتالية بين 2010 و2013 مع فيتل موسم 2017 في المركز الثالث في الترتيب العام.

وقال هاميلتون "حصل فرستابن أخيرا على الإمكانات التي تجعله بطلا للعالم".

 وتابع “لمسنا هذا جميعا ولذلك يحظى بحب كبير من عشاق الرياضة. شاهدنا الطريقة التي يقود بها السيارة. يملك إمكانات كبيرة ويسانده فريق كبير. أعتقد أنه في موقف ممتاز لمواصلة التطور. حصلت على لقبي الأول وأنا في 21 من عمري وهو يتفوق علي في هذا الأمر".

ويحتل فرستابن المركز الثالث في قائمة الترشيحات لنيل اللقب بعد هاميلتون وفيتل سائق فيراري بينما يأتي ريتشياردو رابعا. وينتهي عقد الأسترالي ريتشياردو في نهاية الموسم ويدرس عروضا قد ينتقل بموجبها إلى مرسيدس أو فيراري رغم أن ريد بول يرغب في استمراره.

23