هاميلتون يسير بخطى ثابتة نحو الحفاظ على لقب بطولة العالم

الاثنين 2015/09/28
لويس هاميلتون يواصل هيمنته على سباقات فورمولا1

سوزوكا (اليابان) - أضحى البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس قريبا من الحفاظ على لقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1 بعدما توج بسباق الجائزة الكبرى الياباني الذي أقيم أمس الأحد على مضمار سوزوكا.

وأحرز هاميلتون المركز الأول مسجلا ساعة واحدة و28 دقيقة و6.508 ثانية وتلاه زميله بفريق مرسيدس الألماني نيكو روزبرغ في المركز الثاني وسيبستيان فيتيل سائق فيراري في المركز الثالث.

وكرر هاميلتون إنجاز العام الماضي بالمضمار نفسه حيث انطلق من المركز الثاني خلف روزبرغ وحقق الفوز في النهاية. وحقق هاميلتون ثامن فوز له في الموسم والفوز رقم 41 في مسيرته ليعادل رقم آيرتون سينا في قائمة السائقين الأكثر فوزا في تاريخ فورمولا1.

وبات هاميلتون يتفوق على روزبرغ في الترتيب العام لفئة السائقين ببطولة العالم بفارق 48 نقطة، قبل خمسة سباقات من نهاية البطولة، بينما يحتل فيتيل المركز الثالث بفارق 11 نقطة خلف روزبرغ. وأثبت مرسيدس تعافيه من كبوته في سباق سنغافورة من خلال التجارب الرسمية للسباق الياباني حيث هيمن على المركزين الأول والثاني قبل أن يؤكد تفوقه خلال السباق نفسه اليوم.

واستطاع هاميلتون خلال السباق الذي شهد طقسا معتدلا، رغم أنه أقيم وسط سقوط أمطار في العام الماضي، أن يتفوق على روزبرغ الذي انطلق من المركز الأول، حيث تراجع السائق الألماني إلى المركز الرابع مبكرا وتقدم فيتيل من المركز الرابع إلى الثاني أمام فالتيري بوتاس سائق ويليامز. وتعاقبت الأحداث في المراحل الأولى من السباق حيث كان دانييل ريكياردو وفيليبي ماسا سائقا ريد بول عانيا من ثقوب في إطارات سيارتيهما بينما خرج سيرجيو بيريز سائق فورس إنديا عن المضمار.

هاميلتون حقق الفوز رقم 41 في مسيرته ليعادل رقم آيرتون سينا في قائمة السائقين الأكثر فوزا في تاريخ فورمولا1

وفي اللفة 30 من السباق الذي تضمن 53 لفة تمكن هاميلتون من التقدم بفارق يزيد على 13 ثانية أمام فيتيل. بينما نجح روزبرغ في تجاوز بوتاس وتقدم للمركز الثاني أمام فيتيل في اللفة الـ31 بعد تغيير الإطارات للمرة الثانية.

ورغم المعاناة من اهتزاز في سيارته، أنهى هاميلتون التوقف الثاني له في نقطة الصيانة متفوقا بنحو عشر وان أمام روزبرغ وأبلغه الفريق عبر الاتصال اللاسلكي بأن “كل شيء يبدو تحت السيطرة”.

وواصل هاميلتون تقدمه حتى تجاوز خط النهاية متفوقا على روزبرغ بفارق 18.964 ثانية. وقال هاميلتون “عمل رائع يا رفاق، أدينا بشكل جيد كالعادة. إنه أمر رائع أن نعود للانتصار هنا”.

أما الأسباني فيرناندو ألونسو بطل العالم السابق فلم يستطع إخفاء غضبه من فريق مكلارين، حيث قال لمهندسي الفريق بعدما تفوق عليه ماركوس إريكسون سائق ساوبر “إنه أمر محرج، محرج للغاية”. وبعدها، عندما تجاوزه ماكس فيرستابن (17 عاما) سائق تورو روسو، صاح ألونسو قائلا “محرك جي.بي 2، محرك جي.بي 2”، في تعبير عن التذمر من محرك هوندا.

وقال هاميلتون خلال مراسم التتويج “إنني سعيد للغاية الآن. الفريق قدم عملا رائعا طوال منافسات السباق. لقد قدمت بداية هائلة”. وأضاف “يبدو أمرا خياليا بالنسبة لي أن أتنافس هنا في المكان الذي اعتدت أن أشاهد فيه آيرتون سينا في الماضي، وأعادل رقمه في عدد الانتصارات”. وتابع “كان مهما أن نستعيد عافيتنا. لم نظهر بأفضل مستوياتنا في سنغافورة، وكان علينا استعادة مذاق الفوز”.

وأنهى الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري السباق في المركز الرابع وتلاه بوتاس ونيكو هيلكنبرغ سائق فورس إنديا ورومين جروسيان سائق لوتس وباستور مالدونادو سائق لوتس وماي فيرستابن سائق تورو روسو وكارلوس ساينث سائق تورو روسو. ورفع هاميلتون رصيده إلى 277 نقطة في صدارة الترتيب العام لفئة السائقين مقابل 229 نقطة لروزبرغ صاحب المركز الثاني و218 نقطة لفيتيل.

23