هانت: زوجتي يابانية.. لا بل صينية

وزير الخارجية البريطاني الجديد جيريمي هانت يرتكب هفوة خلال لقاء مع نظيره الصيني وناغ يي عندما قدم زوجته على أنها يابانية في حين أنها صينية.
الثلاثاء 2018/07/31
مستخدمو الشبكات الاجتماعية فتشوا في صور عائلة هانت ليتأكدوا من الملامح الصينية

بيكين - أصبح الخطأ الذي وقع فيه وزير الخارجية البريطاني الجديد جيريمي هانت الاثنين حديث الشبكات الاجتماعية في بلاده والعالم.

وكان هانت قد ارتكب هفوة ضحك إثرها مستضيفوه في بكين إذ قدم زوجته على أنها يابانية في حين أنها صينية.

وقال هانت خلال لقاء مع نظيره الصيني وناغ يي أمام الصحافيين “زوجتي يابانية”.إلا أن الوزير الذي عينته تيريزا ماي مطلع الشهر الحالي خلفا لبوريس جونسون تنبه سريعا لهفوته وقال “زوجتي صينية يا للخطأ الرهيب الذي لا ينبغي ارتكابه” فيما استرسل المسؤولون الصينيون بالضحك.

والعلاقات بين الصين واليابان معقدة إذ يؤاخذ الصينيون جيرانهم بانتظام على عدم الاعتراف بما يكفي بالجرائم التي ارتكبها جيش الاحتلال الياباني خلال الحرب العالمية الثانية.

وقال هانت “علاقتي بالصين تعود إلى فترة طويلة” مشيرا إلى أنه زار البلد للمرة الأولى في سن التاسعة عشرة. وأضاف “زوجتي صينية وأطفالي نصفهم صينيون”.

واسترسل هانت “زوجتي صينية وأولادي نصفهم صينيون، لذلك إن لدينا أجدادا صينيين يعيشون في شيآن، ولنا اتصالات عائلية قوية في الصين”. وشيآن هي واحدة من العواصم السبع القديمة في الصين.

يذكر أن هانت الذي شغل منصب وزير الصحة سابقا متزوج من لوسيا غو، ولديه ثلاثة أطفال. ويخلف جونسون، الذي كان يميل إلى الشعور بالذنب.

وتعتبر زيارة هانت للصين محاولة لتعزيز العلاقات التجارية مع بكين قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في العام المقبل.

وفتش مستخدمو الشبكات الاجتماعية في صور عائلة هانت ليؤكدوا “حقا الملامح الصينية غالبة على وجوه أبنائه”.

وسخر مغرد:

ColinStamp@

"عذرا، رئيس الوزراء! الغداء هو بلح البحر؟ أعتقد أنك قلت إطلاق الصواريخ! سأعود بعد الظهر ..."

وتساءلت مغردة:

bluevanilla14@

حسنًا إذا لم يتذكر هانت جنسية زوجته، فكيف يمكن الوثوق به في إدارة شؤون الدولة؟

وقلل آخر من كفاءة الوزير مؤكدا:

forelioned@

لا ينبغي أن يكون لجنسية زوجته أي تأثير على وظيفته كوزير للخارجية. إدخالها في المحادثة هو تكتيكات الإلهاء وإظهار لعدم كفاءته فقط.

19