هجرة مؤقتة لنجوم الدوري الإنكليزي بسبب كأس أفريقيا 2015

الثلاثاء 2015/01/13
ليستر سيتي الإنكليزي يفتقد خدمات رياض محرز خلال كأس أفريقيا

لندن - ستعيش الأندية الإنكليزية لكرة القدم بشكل خاص على وقع هجرة أبرز لاعبيها الأفارقة الذين التحق كثير منهم بمنتخباتهم استعدادا لخوض غمار كأس الأمم الأفريقية الثلاثين المقررة في غينيا الاستوائية من 17 يناير الحالي إلى 8 فبراير المقبل.

العاجي يايا توريه، لاعب مانشستر سيتي والذي أختير في الآونة الأخيرة أفضل لاعب في “القارة السمراء” للمرة الرابعة على التوالي، سجل بداية باهتة للموسم قبل أن يستعيد مستواه في الأسابيع القليلة الماضية ويحرز سبعة أهداف في المباريات الـ11 الأخيرة.

ولا شك في أن “سيتي” سيفتقد قيادته لخط الوسط خصوصا في هذا الظرف الدقيق إذ يقف رجال المدرب مانويل بيليغريني على بعد نقطتين من تشيلسي متصدر الدوري المحلي ويدرك عشاق “الفريق السماوي” بأن تمديد عقد إعارة فرانك لامبارد حتى نهاية الموسم بعد أن كان مقررا أن يلتحق في منتصفه بنادي نيويورك سيتي الأميركي، سيعين النادي في ظل غياب توريه.

وقال لاعب الفريق جيمس ميلنر: “غياب يايا خسارة كبيرة بالنسبة إلينا وذلك بالنظر إلى كل ما قدمه للنادي لكن علينا أن نتأقلم مع الواقع المستجد واستكمال المسيرة التي بدأناها”.

من جهته، سيعاني سوانزي سيتي الأمرين نظرا لافتقاده العاجي الآخر ويلفريد بوني (26 عاما) هداف الدوري في 2014 والذي وجد طريقه إلى الشباك في تسع مناسبات هذا الموسم.

ويتوقع أن ينتقل بوني إلى مانشستر سيتي خلال الأيام القليلة المقبلة بموجب عقد بقيمة 28 مليون جنيه إسترليني (5ر42 مليون دولار). وسيفتقد نيوكاسل بدوره مهاجمه السنغالي المتألق بابيس سيسيه مع العلم أنه ينفذ عقوبة إيقاف تمتد لثلاث مباريات.

نيوكاسل الذي يفتقد حاليا إلى مدرب أصيل بعد رحيل الن بارديو إلى كريستال بالاس سيخسر أيضا العاجي شيخ تيوتي بسبب “العرس الأفريقي”.

وست هام يونايتد سيكون دون السنغالي شيخو كوياتي إلا أن مواطنه ديافرا ساخو الذي سجل تسعة أهداف منذ وصوله من متز الفرنسي، أقصي من البطولة القارية بسبب إصابة في الظهر.

إثنان من أكبر الأسماء الأفريقية في البرمير ليغ سيغيبان عن أفريقيا 2015، هما ديدييه دروغبا وصامويل إيتو

أما اليكس سونغ المعار إلى الـ“هامرز” فقد جرى استبعاده من تشكيلة الكاميرون، ما دفع به إلى الاعتزال على المستوى الدولي عن عمر 27 سنة.

ويتوجب على ليستر سيتي تدبر أمره بلا الجزائري رياض محرز والذي كانت له اليد الطولى في تحسن مردود الفريق في الموسم الراهن.

ومن بين اللاعبين الآخرين الذين سيغيبون مؤقتا عن الدوري الممتاز بسبب البطولة الأفريقية الكونغولي يانيك بولاسي (كريستال بالاس)، العاجي كولو توريه (ليفربول)، السنغالي ماميه بيرام ضيوف (ستوك سيتي)، والجزائري نبيل بن طالب (توتنهام). السنغالي محمد ديامي لاعب هال سيتي لن يخوض البطولة القارية بسبب الإصابة، لكن إدارة المنتخب السنغالي وضعت نفسها في أزمة مع ساوثهامبتون ثالث الدوري الإنكليزي بعد استدعائها ساديو مانيه رغم إصابته.

إثنان من أكبر الأسماء الأفريقية في البرمير ليغ سيغيبان عن “أفريقيا 2015”، هما المخضرمان العاجي ديدييه دروغبا (تشيلسي) والكاميروني صامويل إيتو (إيفرتون) اللذان أعلنا اعتزالهما في نهاية الموسم الراهن.

معلوم أن النيجيري جون أوبي ميكل (تشيلسي)، والكيني فيكتور وإنياما (ساوثهامبتون) والبنيني ستيفان سيسينيون (وست بروميتش لبيون) لن يظهروا في البطولة القارية لأن منتخباتهم لم تنجح في التأهل. ثمانية فرق لن تفتقد أيا من لاعبيها أبرزها تشيلسي وأرسنال ومانشستر يونايتد.

23