هجوم مسلح يودي بحياة ثلاث أمنيين بدلتا النيل

الاثنين 2013/10/28
الأمن المصري في دائرة الاستهداف

القاهرة- قتل ثلاثة رجال شرطة فجر الاثنين في هجوم شنة مسحلون مجهولون عليهم بمدينة المنصور في دلتا النيل، بحسب ما أفادت مصادر أمنية.

وقالت المصادر إنه "فى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين هاجم مسلحون مجهولون ملثمون قوات الأمن المتواجدة بكمين جامعة المنصورة و قاموا بإطلاق النار عليهم".

وأضافت أن ثلاثة من رجال الشرطة قتلوا في هذا الهجوم.

وتجدر الإشارة إلى أن الهجمات على قوات الشرطة والجيش في مصر تضاعفت منذ قيام الجيش باطاحة الرئيس الإسلامي محمد مرسي في الثالث من تموز الماضي اثر تظاهرات حاشدة طالبت برحيله.

ووجهت بعض الأطراف السياسية الاتهامات إلى جماعة الإخوان المسلمين بالوقوف وراء هذه الهجمات التي تستهدف قوات الأمن والجيش والعمل على تكريس الفوضى والعنف في البلاد.

وكانت الهجمات تتركز في بداية الأمر في منطقة شمال سيناء، ولكنها امتدت أخيرا لتشمل مناطق أخرى في مصر خصوصا منطقة الإسماعيلية (على قناة السويس).

وكان قد تعرض وزير الداخلية المصري اللواء محمد ابراهيم لمحاولة اغتيال قرب منزله في القاهرة في سبتمبر الماضي.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس، وهي مجموعة جهادية على صلة بالقاعدة تتخذ من سيناء مقرا، مسؤوليتها عن محاولة اغتيال وزير الداخلية في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة.

يأتي ذلك فيما داهمت قوات من الجيش والشرطة في مصر قرى جنوب رفح والشيخ زويد والعريش تحت غطاء مكثف من طائرات الاباتشي في اطار الحملة الأمنية الكبرى المستمرة للشهر الثاني على التوالي في محافظة شمال سيناء .

وقال مصدر أمني مصري الاثنين إن قوات الجيش تواصل الحملة الأمنية على عدة قرى فى جنوب رفح والشيخ زويد لملاحقة العناصر التكفيرية وضبط المطلوبين، وقد جرى اعتقال عدد من الأشخاص وعناصر مطلوبة جاري حصرها وكذلك تدمير عشش ومنازال لمطلوبين وضبط أسلحة وذخائر وعبوات ناسفة ومواد تفجير كما .

وأشار إلى أن الحملة الأمنية المتواصلة في العريش أسفرت عن ضبط عنصرين مطلوبين وكذلك تم اعتقال 71 هاربا من تنفيذ الاحكام، لافتا إلى تدمير سلاح المهندسين أمس الاحد نفقين على الحدود مع غزة .

وفى سياق متصل، واصلت السلطات المصرية اغلاق معبر رفح البرى الحدودي مع غزة من الاتجاهين ولاجل غير مسمى لليوم الثالث على التوالي.

1