هدنة اليمن تترنح تحت ضربات المتمردين الحوثيين

السبت 2015/05/16
المقاومة الشعبية تتصدى للمتمردين

صنعاء - حذّر التحالف العربي بقيادة السعودية أمس المتمردين الحوثيين من نفاد صبره إزاء الخروقات المتكرّرة للهدنة الإنسانية في اليمن، في إشارة إلى محاولات عناصر ميليشيا الحوثي استغلال الهدنة لتحسين مواقعهم إزاء المقاومة المتصدية لهم في عدّة مواقع بالبلاد.

وأكد بيان صادر عن قيادة التحالف أن “الميليشيات الحوثية استمرت لليوم الثاني على التوالي في خرق الهدنة” التي دخلت حيز التنفيذ مساء الثلاثاء.

وتسود مخاوف بين المدنيين من أن تؤدي الخروقات إلى انهيار الهدنة التي منحتهم متنفسا بعد أن كانوا على شفا كارثة إنسانية شاملة.

واتهم البيان الحوثيين بقصف القوات السعودية في مناطق حدودية وبإجراء تحركات وتنفيذ عمليات عسكرية واستهداف منازل المواطنين بالدبابات والصواريخ في سبـع محـافظات مـن بينها عـدن بجنوب اليمن.

وشدد التحالف على أنه “يحرص على إنجاح الهدنة الإنسانية” لكنه “يحذر الميليشيات الحوثية وأعوانها من أن ضبط النفس والالتزام بالهدنة لن يستمرا طويلا إذا استمرت تلك الميليشيات في ممارساتها وخروقاتها للهدنة”.

وتابع البيان أن “قيادة التحالف ستتخذ الإجراءات المناسبة لردع مثل هذه الأعمال”.

وكانت قيادة التحالف أحصت في اليوم الأول من الهدنة 12 انتهاكا لوقف إطلاق النار على الحدود بين اليمن والسعودية.

وأعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في وقت سابق أن بلاده متمسكة بالهدنة الإنسانية التي أعلنتها وأنها ملتزمة بضبط النفس.

وفي مظهر عن تواصل المواجهات رغم الهدنة المعلنة قتل أمس 11 مسلحا حوثيا وأحد عناصر المقاومة الشعبية في معارك بين الطرفين بمدينة تعز وسط اليمن، ما يعدّ خرقا لثالث أيام الهدنة التي أعلن عنها التحالف.

وقال شهود عيان إن المقاومة الشعبية صدّت محاولة للحوثيين للتقدم في منطقة جبل صبر، وحيّ الأشبط، ما أدى لمقتل عدد من مقاتلي الحوثي وأحد أفراد المقاومة.

3