هروب كارلوس غصن يتحول إلى موضة على مواقع التواصل

شركة "ياماها" للآلات الموسيقية تنصح رواد الإنترنت بتجنب حادث مأسوي من خلال التقاط صور لهم في علب تستخدم عادة لحماية الآلات الموسيقية الكبيرة.
الثلاثاء 2020/01/14
صناديق الآلات الموسيقية خطرة

طوكيو- حذرت شركة “ياماها” للآلات الموسيقية من موضة جديدة منتشرة عبر شبكات التواصل الاجتماعي يلتقط في إطارها رواد الإنترنت صورا لهم وهم في صناديق آلات موسيقية مقلدين الطريقة التي قد يكون استخدمها كارلوس غصن للفرار من اليابان.

وكان الرئيس السابق لتحالف رينو-نيسان فرّ إلى لبنان نهاية ديسمبر بعدما كان أفرج عنه في اليابان بكفالة مع منعه عن السفر بانتظار محاكمته بتهم مالية.

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، أنه تمكن من الإفلات من عمليات التدقيق والصعود إلى طائرة خاصة باختبائه في علبة آلة موسيقية.

ومنذ ذلك الحين يقلد رواد الإنترنت كارلوس غصن من خلال التقاط صور لهم في علب تستخدم عادة لحماية الآلات الموسيقية الكبيرة.

ففي صورة نشرت عبر تويتر ظهرت شابة وهي ملتوية داخل علبة مبطنة مخصصة لقيثارة فيما تظهر صورة أخرى شخصا واقفا في علبة كونترباص.

وجاء في تغريدة على “ياماها ويند ستريم” الحساب التابع للشركة والذي يوفر معلومات حول الآلات الهوائية “نشرت تغريدات كثيرة لأشخاص في علب آلات ضخمة.

ولتجنب حادث مأسوي الرجاء عدم القيام بذلك.. فعلب الآلات الموسيقية مصممة لاحتواء آلات موسيقية والرجاء استخدامها لغرضها الصحيح”.

ونقلت وول ستريت جورنال عن مصادر لم تسمها مطلعة على التحقيق في تركيا أن الصندوق الذي كان يختبئ فيه كان يحمل ثقوبا لكي يتمكن من التنفس.

ونشرت الصحيفة صورة لصندوق أسود كبير استخدم على ما قالت في فرار غصن وعثر عليه في الطائرة.

24