هزيمة انتخابية لشعبويي إيطاليا

الثلاثاء 2017/06/13
صندوق فارغ

روما - تلقت حركة خمس نجوم الشعبوية المعارضة للمؤسسة السياسية في إيطاليا نكسة كبيرة في الانتخابات المحلية الأحد بعد فشل مرشحيها بالانتقال إلى الدورة الثانية في معظم المدن الكبيرة تقريبا.

وتشكل هذه النتيجة تراجعا حادا لهذه الحركة، ما يضعف حظوظها في ترؤس الحكومة بعد الانتخابات النيابية العام المقبل.

وظهرت هذه الحركة المعادية لليورو والهجرة كقوة سياسية رئيسية عام 2013، واستمرت في تحقيق الانتصارات المدهشة مثل اكتساح مدينتي تورينو وروما العام الماضي.

لكن مرشحي الحركة فشلوا في الجولة الحالية بالوصول إلى الدورة الثانية في عدة مدن رئيسية مثل باليرمو وفيرونا وجنوة، والأخيرة مسقط رأس بيبي غريللو الذي ساهم في تأسيس الحركة عام 2009.

وتشهد الحركة انقسامات داخلية، كما حدث مع مرشحها الأول في جنوة الذي استبعده غريللو بطريقة مباغتة لعدم التزامه بخط الحركة، ما أدى إلى جولة قاسية من المشاحنات الداخلية.

وفي روما واجهت رئيسة البلدية من الحركة فيرجينيا رادجي سلسلة استقالات من فريقها، كما أثيرت فضيحة فساد متعلقة بأحد زملائها.

5