هل ينجح غوارديولا في كسب انتظارات السيتي رغم الغيابات

يتطلع فريق مانشستر سيتي إلى دعم تفوقه على كبار الدوري الإنكليزي والمراهنة على مواصلة الرحلة نحو اللقب دون تأثر بالغيابات في مرحلة يشتد فيها التنافس ضراوة ويستحيل معها التوقف على عناصر بعينها داخل الفريق لكسب الرهان.
الأربعاء 2018/01/31
جوهرة مفقودة

لندن - يستهل فريق مانشستر سيتي منافسته على مواصلة تدعيم حظوظه في تزعم الدوري الإنكليزي بلقاء ضمن المرحلة الخامسة والعشرين ضد وست بروميتش ألبيون الأربعاء، في لقاء من المنتظر أن يحسمه المتصدر لصالحه.

ويجد فريق المدرب بيب غوارديولا نفسه أمام امتحان صعب في ظرف يتميز بالدقة لجهة مراهنة الفريق هذا الموسم على لقبي الدوري والكأس وطموحه في بلوغ أدوار متقدمة من دوري رابطة الأبطال. لكن هذا الحلم يصطدم أحيانا بعدة عراقيل قد تعيد ترتيب خطة المدرب وتفرض عليه التعامل بحذر مع كل مرحلة يخوضها الفريق خصوصا وأن الفريق مقبل على مباريات صعبة وحساسة.

ويستعد فريق غوارديولا، الذي عوض سقوطه أمام ليفربول بالفوز على نيوكاسل (3-1) في المرحلة الماضية ثم على مضيفه كارديف سيتي (2-0) الأحد في الكأس، لدخول مرحلة حاسمة من الموسم، إذ أنه يتواجه في ثلاث مراحل متتالية مع ليستر سيتي وأرسنال وتشيلسي بين 10 فبراير و3 مارس، كما يحل في الفترة ذاتها ضيفا على بازل السويسري في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا (13 فبراير والإياب في 7 مارس).

وتضاف إلى هذه المباريات القوية مواجهته مع أرسنال أيضا في 25 فبراير في نهائي مسابقة كأس الرابطة التي تشكل أول فرصة لغوارديولا من أجل إحراز لقبه الأول مع السيتيزينس.

ومن بين المشاكل التي يعاني منها الفريق الإصابة التي ضربت نجمه لوروي ساني. وأكد مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنكليزي إصابة جناحه الألماني الشاب لوروي ساني بأربطة كاحله، خلال فوزه على كارديف سيتي 2-0 نهاية الأسبوع الماضي في مسابقة كأس إنكلترا.

مانشستر سيتي دفع مبالغ قياسية لتعزيز خط دفاعه، فضم المدافعين كايل ووكر من توتنهام وبنجامان مندي من موناكو

وتعرض الدولي ساني (22 عاما) للإصابة نتيجة تدخل عنيف جدا من جو بينيت لاعب كارديف الذي حصل على بطاقة صفراء، قبل طرده لاحقا في المباراة لخطأ على الإسباني إبراهيم دياز.

واستبدل المدرب الإسباني بيب غوارديولا في الشوط الأول ساني، صاحب 11 هدفا و14 تمريرة حاسمة في جميع المسابقات هذا الموسم.

وقال سيتي بموقعه على الإنترنت “خضع ساني لفحوصات بالأشعة أكدت إصابة اللاعب ليغيب لفترة عن المباريات رغم أن موعد عودته لم يتحدد بعد”.

وأظهر غوارديولا غضبه من تدخلات لاعبي كارديف وتحدث مع الحكم لي ميسون بعد المباراة. وتحدث المدرب الإسباني عن ساني خلال مؤتمر صحافي بعد المباراة قائلا “سيغيب على الأقل لأسبوعين أو ثلاثة أو لمدة شهر”. وأضاف “قلت مرارا كل ما يجب على الحكام فعله هو حماية اللاعبين. لا أتحدث عن لاعبي مان سيتي فقط بل عن جميع اللاعبين”.

وكتب ساني على تويتر “تعرضت لإصابة في أربطة الكاحل، لكن لا أعتقد أنها سيئة كما بدت. ستبدأ عملية إعادة تأهيلي قريبا وأنا متحمس للعودة إلى الملعب في أقرب فرصة”.

وكان غوارديولا غاضبا من خشونة بينيت، ودخل إلى أرض الملعب بعد صافرة النهاية للاحتجاج على قرارات الحكم لي مايسون.

ودعا غوارديولا الحكام إلى حماية لاعبيه من التدخلات البشعة “قلتها كثيرا إن الشيء الوحيد الذي ينبغي أن يقوموا به (الحكام) هو حماية اللاعبين.. حصل ذلك مع لوري ثم مع إبراهيم في النهاية”.

وأعلن المدافع الدولي الفرنسي إيميريك لابورت ترك ناديه أتلتيك بلباو الإسباني، في خطوة يرجح أن يليها انضمامه إلى مانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي، بعدما تم دفع قيمة بنده الجزائي البالغة 65 مليون يورو.

ونشر الفريق الاسباني عبر حسابه على “تويتر”، رسالة وداعية من لابورت (23 عاما) جاء فيها “أريد أن أشكركم جميعا على كل ما قدمتموه إلي. وصلت إلى هنا كمراهق وكبرت كشخص وكلاعب كرة قدم”. وأضاف “أودعكم (لأبدأ) تحديا جديدا في مسيرتي الاحترافية (..) هنا، أترك ناديا فريدا من نوعه، مختلفا ولن أنساه أبدا”.

وأشارت تقارير الصحافية إلى أن فريق مانشستر سيتي هو الذي دفع قيمة البند الجزائي للابورت.

ليفربول خرج من الدور الرابع على يد وست بروميتش ألبيون، فيما ودّع أرسنال من الدور الثالث بخسارته أمام نوتنغهام فورست

ونشرت صحيفة “ماركا” الإسبانية إن “قلب الدفاع الفرنسي توصل إلى اتفاق مبدئي مع مانشستر سيتي الذي سيدفع البند الجزائي وقيمته 65 مليون يورو”، بينما أشارت تقارير أخرى إلى أن النادي الإنكليزي، سيدفع أيضا خمسة ملايين يورو إضافية لكون اللاعب نشأ في الفئات العمرية لبلباو. وفي حال تأكيد النادي الإنكليزي ذلك رسميا، سيصبح لابورت ثاني أغلى مدافع في العالم بعد الهولندي فيرجيل فان دايك المنتقل من ساوثهامبتون إلى ليفربول أواخر يسمبر الماضي مقابل 84 مليون يورو.

ودفع مانشستر سيتي مبالغ قياسية لتعزيز خط دفاعه، فضم المدافعين كايل ووكر من توتنهام مقابل 57 مليون يورو والفرنسي بنجامان مندي من موناكو مقابل 58 مليون يورو، بعدما سبق أن دفع مبالغ طائلة في المواسم السابقة للتعاقد مع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي والفرنسي إلياكيم مانغالا.

وتدرج لابورت تدرج الفئات العمرية للمنتخب الفرنسي وكان قائدا لمنتخب الشباب، علما وأنه جدد عقده مع بلباو عام 2016 لأربع سنوات. وأجريت قرعة الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، التي أقيمت مساء الاثنين، وجنبت فرق المقدمة من الوقوع في مواجهات صعبة.

وسيلعب مانشستر سيتي أمام ويجان في إعادة لنهائي البطولة عام 2013، أما تشيلسي فسيقابل هال سيتي، في وقت ينتظر فيه مانشستر يونايتد معرفة منافسه من الفائز في مباراة الإعادة بين هيديرسفيلد تاون وبرمنغهام.

يذكر أن ليفربول خرج من الدور الرابع على يد وست بروميتش ألبيون، فيما ودّع أرسنال من الدور الثالث بخسارته أمام نوتنغهام فورست.

23