هندرسون يبقي ليفربول ضمن المتنافسين على الرهان القاري

الأربعاء 2015/03/18
جوردان هندرسون يعيد البسمة لكتيبة الحمر

لندن – تمكن لاعب الوسط جوردان هندرسون من تحقيق هدف غريب في الشوط الثاني ليقود ليفربول إلى الفوز 1-0 على مضيفه سوانزي سيتي ومواصلة مشوار المنافسة على إنهاء الموسم ضمن الأربعة الأوائل في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. وهو ما يعني أن ليفربول الخامس بقي ضمن جوقة المتسابقين على دوري أبطال أوروبا.

وصار رصيد ليفربول 54 نقطة وبقي على مقربة من مانشستر سيتي الثاني وحامل اللقب (58 نقطة) وأرسنال الثالث (57 نقطة) ومانشستر يونايتد (56 نقطة). وتتأهل الفرق الأربعة الأولى إلى دوري أبطال أوروبا، فيما يخوض الخامس والسادس الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وينفرد تشيلسي بالصدارة وله 64 نقطة متقدما بست نقاط على مانشستر سيتي حامل اللقب وصاحب المركز الثاني، فيما يأتي أرسنال في المركز الثالث برصيد 57 نقطة. ومنذ هزيمته على ملعب يونايتد في منتصف ديسمبر الماضي حقق ليفربول عشرة انتصارات وتعادل ثلاث مرات في الدوري.

وقال هندرسون الذي هز الشباك للمباراة الثالثة على التوالي في الدوري “كانت تمريرة رائعة من دانييل ستوريدج. حالفني الحظ قليلا لكن يجب على المرء أن يكون في المكان المناسب للتسجيل”. وأضاف “إنها نتيجة رائعة. شعرنا بإحباط بالغ بسبب الأداء في الشوط الأول. شعرت أننا كنا نمرر الكرة بشكل أفضل كثيرا خلال الشوط الثاني في ظل وجود صلابة في الدفاع″.

وعبر هندرسون لاعب ليفربول، عن استعداده للمشاركة أساسيا مع فريقه خلال المباراة المقبلة أمام مانشستر يونايتد، ضمن منافسات الجولة 30 من الدوري، وصرح قائلا “لا يمكننا انتظار تلك المباراة”.

وأضاف “معنوياتنا مرتفعة قبل تلك المباراة، مانشستر يونايتد لعب بشكل جيد في آخر مباراة، وستكون تلك المباراة صعبة للغاية، ولكنها في الأنفيلد، لذا سندخل المباراة ولدينا ثقة كبيرة، ونأمل في أن نحقق النتيجة التي نحتاجها”.

ويدين ليفربول بالفضل لحارسه البلجيكي سيمون مينيوليه في عدم اهتزاز شباكه خلال الشوط الأول الذي سيطر عليه سوانزي لينال إشادة المدرب بريندان رودجرز بعد استبعاده من التشكيلة في وقت سابق من الموسم بسبب تراجع مستواه.

وقال رودجرز “لا يوجد أي شك في عودة سيمون مينيوليه إلى أفضل مستوياته. كنا بحاجة إليه في الشوط الأول. إنه ممتاز. يمكنكم الآن رؤية ثقته في نفسه بوضوح مع باقي الفريق”.

هندرسون يعبر عن استعداده للمشاركة أساسيا مع فريقه خلال المباراة المقبلة أمام مانشستر يونايتد، ضمن منافسات الجولة 30 من الدوري

وأعرب رودجرز عن اعتقاده بأن فريقه يستطيع إنهاء الموسم الحالي من مسابقة الدوري المحلي الممتاز في المركز الثاني. وصرح قائلا “نتيجة مانشستر سيتي هذا الأسبوع تعطينا الفرصة لإنهاء الموسم في المركز الثاني”.

وأضاف “سنحاول أن نستفيد من حالتنا الذهنية وسلسلة نتائجنا الجيدة والثقة التي نتمتع بها الآن في كل مباراة نلعبها، وسنرى إلى أين سيؤدي بنا ذلك”. ويلتقي ليفربول مع مانشستر يونايتد، صاحب المركز الرابع، يوم الأحد المقبل.

ويرى رودجرز أن فريقه يستطيع استغلال فورة حماسه الحالية للتقدم أكثر، وقال “لقد وضعنا أنفسنا في موقف رائع. مازال أمامنا الكثير من العمل، لذا فإننا سنسترد عافيتنا الآن ونستعد لمباراة الأسبوع المقبل”.

وأضاف “هدفنا هو إنهاء الموسم في أكثر المراكز تقدما قدر المستطاع. الجميع يتحدثون عن المركز الرابع ولكن هذا ما يحدث معي في كل عام، إننا نبذل قصارى جهدنا”.

وتابع رودجرز “لقد شققنا طريقنا بهدوء لنصل إلى ما وصلنا إليه. كنا نعرف أننا سنحتاج إلى وقت طويل بما أننا كنا متخلفين بفارق كبير من النقاط، ولكن قدرتنا على العودة إلى هذا المستوى كان بفضل الثبات في الأداء. كان إنجازا مذهلا حقا”. وأضاف “مازال أمامنا الكثير من العمل، ولكننا نسير على الطريق الصحيح”.

23