هودجسون يعلق آماله على المواهب الصاعدة

أكد هودجسون المدير الفني للمنتخب الإنكليزي لكرة القدم أنه سيستدعي المواهب الصاعدة ضمن تشكليته التي تتأهب لخوض نهائيات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقررة في فرنسا.
السبت 2016/03/26
سنكسب التحدي

لندن - يأمل روي هودجسون المدير الفني للمنتخب الإنكليزي في تحقيق أقصى استفادة من المباراة الودية المقررة أمام المنتخب الألماني في برلين، من أجل بداية رسم ملامح الفريق الذي سيخوض به نهائيات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقررة في فرنسا.

ويخوض هودجسون المباراة بعدد من الخيارات، خاصة في الهجوم، الذي يتطلع إلى حسم قرارته بشأنه من أجل الاستقرار على القائمة النهائية المشاركة في يورو 2016 والتي يجب تقديمها في موعد أقصاه 30 مايو المقبل. وبعد الإخفاق في تجاوز دور المجموعات ببطولة كأس العالم 2014، يدرك هودجسون أن البطولة الأوروبية ربما تكون الفرصة الأخيرة أمامه لتصحيح المسار في بطولة كبيرة، وعليه أن يظهر تطورا هائلا يرضي طموح الجماهير الإنكليزية.

ويفتقر سجل المنتخب الإنكليزي إلى الإنجازات الكبيرة في البطولة الأوروبية حيث كانت أفضل إنجازاته الوصول إلى المربع الذهبي في بطولة 1996 على أرضه، علما بأنه أحرز المركز الثالث في نسخة عام 1968 التي لم يشارك فيها سوى أربعة منتخبات. والآن تبدو الفرصة متاحة أمام هودجسون لإظهار المنتخب الإنكليزي بوجه جديد من خلال تجديد دماء الفريق بعد إنهاء عدد من اللاعبين مشوارهم الدولي، من بينهم ستيفن جيرارد وفرانك لامبارد وآشلي كول وجون تيري وكذلك ريو فيرديناند. ويبدو أن هودجسون ليست لديه نية المجازفة حيث اشترط استعادة النجم واين روني مهاجم مانشستر يونايتد وقائد المنتخب، للياقته بعد إصابته الأخيرة كي يستدعيه للمشاركة في يورو 2016.

ويعد تواجد جيمي فاردي وهاري كين وديلي آلي وروس باركلي ضمن قائمة المنتخب لمباراة السبت دليلا على جرأة هودجسون وسعيه للدفع بلاعبين لم يتأثروا بإخفاقات الماضي. ويتصدر كين وفاردي قائمة هدافي الدوري الإنكليزي الممتاز حاليا برصيد 21 و19 هدفا على الترتيب، بينما سجل آلي سبعة أهداف وصنع تسعة أهداف أخرى وسجل باركلي ثمانية أهداف وصنع سبعة.

ويبلغ كل من كين وباركلي من العمر 22 عاما وآلي 19 عاما ويعد فاردي هو الأكبر سنا بينهم حيث يبلغ من العمر 29 عاما، وقد أكد نجم هجوم ليستر سيتي متصدر الدوري الإنكليزي أنه وزملاءه قادرون على تحقيق النجاح للمنتخب. وقال فاردي “المنتخب دائما ما يكون متاحا أمامه الكفاءات، وعلى كل لاعب إظهار ما يمكن تقديمه ومحاولة إقناع المدرب بقدراته، ثم انتظار الاختيار”.

تواجد جيمي فاردي وكين وديلي آلي وروس باركلي ضمن قائمة المنتخب لمباراة السبت دليل على جرأة هودجسون

وأضاف “إذا اختارك المدرب وانضممت إلى الفريق، فإن ذلك جاء نتيجة ما تقدمه على الملعب خلال الموسم. هذا ما سأواصله، سأستمر في العمل بأعلى درجات الجدية”. ونظرا لغياب جاك ويلشير عن خط الوسط بسبب الإصابة يمنح هودجسون الفرصة لباركلي لاعب إيفرتون والذي يتمتع بثقة عالية ويشبهه الكثيرون ببول جاسكوين.

وقال هاري ريدناب الذي كان مرشحا لتدريب المنتخب الإنكليزي قبل أن يتولى هودجسون المنصب، “إن باركلي وآلي يشكلان مستقبل خط وسط المنتخب”. وقال ريدناب “ديلي آلي يعد أبرز لاعب شاب في إنكلترا منذ فترة طويلة، وعلينا اعتباره ركيزة نبني حولها الفريق”.

ويستضيف منتخب ألمانيا بطل العالم لكرة القدم نظيره الإنكليزي على الملعب الأولمبي في برلين وسط إجراءات أمنية مشددة بعد الاعتداءات التي وقعت في بلجيكا، ما أدى إلى نقل الاتحاد البلجيكي مباراة منتخبه مع نظيره البرتغالي من بروكسل إلى ليريا، وإلى إعلان الاتحاد الأوروبي للعبة أنه يفكر في “خطط طوارئ” بسبب المخاوف الأمنية قبل نهائيات كأس أوروبا المقررة في فرنسا من 10 يونيو حتى 10 يوليو المقبلين. كما ضربت العاصمة الفرنسية باريس في نوفمبر الماضي سلسلة تفجيرات، في الوقت الذي كانت تقام فيه مباراة بين منتخبي ألمانيا وفرنسا على ملعب “سان دوني”.

وسيفتقد منتخب ألمانيا نجم مانشستر يونايتد الإنكليزي باستيان شفاينشتايغر بسبب تمزق في أربطة ركبته اليمنى تعرض له الأربعاء، ما قد يهدد مشاركته في كأس أوروبا. وقال أوليفر بيرهوف المدير العام للمنتخب الألماني لكرة القدم إن باستيان شفاينشتايغر قائد الفريق لديه الفرصة للتعافي من إصابته في الوقت المناسب للانضمام إلى قائمة الفريق في كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بفرنسا. ويتوقع غياب لاعب خط الوسط شفاينشتايغر (31 عاما) عن الملاعب لعدة أسابيع وهو ما يهدد تواجده في القائمة النهائية المشاركة في يورو 2016 والتي يجب الإعلان عنها في موعد أقصاه 30 مايو. وقال بييرهوف “يمكنه العودة حتى وهو في سن الـ31 عاما، طالما أنه يتمسك بالعزيمة والإصرار”.

وعانى شفاينشتايغر من مشكلات عديدة مع الإصابات خلال مسيرته وقد شارك بالكاد في كأس العالم 2014 ليتوج مع منتخب بلاده باللقب. وقال بييرهوف “إنه لاعب ذكي للغاية ويتمتع بالخبرة. يلعب في مركز يجب على شاغله الركض كثيرا لكنه بخبرته يعرف الطرق المختصرة. أعتقد أنه بإمكانه المشاركة رغم أن خوض البطولة من دون مباريات ودية قبلها لا يبدو مثاليا”.

23