هولاند يحذر من استمرار الفراغ الرئاسي في لبنان

الجمعة 2016/01/22
هولاند يدعو الرياض وطهران إلى دعم جهود حل الأزمة في لبنان

بيروت- حذر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند من تداعيات استمرار الفراغ الرئاسي في لبنان، داعيا كلا من المملكة العربية السعودية وإيران إلى دعم جهود حل الأزمة.

وقال هولاند، أمس الخميس، خلال الاجتماع السنوي مع نحو 200 من السفراء الفرنسيين والأجانب إن استمرار الفراغ أمر مؤسف وقد تكون له تداعيات خطيرة مستقبلا.

ويشهد لبنان منذ العام 2014 فراغا في سدة الرئاسة نتيجة غياب التوافق بين الفرقاء.

ورغم إعلان الزعيم المسيحي سمير جعجع مؤخرا عن دعمه لرئيس تكتل التغيير والإصلاح ميشال عون إلا أن الأزمة لا تزال تراوح مكانها، فتيار المستقبل لا يزال على موقفه لناحية ترشيح سمير فرنجية، فيما اللقاء الديمقراطي الذي يتزعمه وليد جنبلاط مصر على السير بمرشحه هنري الحلو.

أما حزب الله فيلتزم الصمت رسميا، وسط معطيات تتحدث عن عدم رضاه عن خطوة جعجع لأنها وضعته أمام امتحان صعب خاصة وأنه لطالما تحدث عن دعمه لتولي عون المنصب فيما واقع الحال يقول إنه يستغل الأمر شماعة للإبقاء على الفراغ قائما لتسهيل ضرب النظام الحالي واستبداله بنموذج يخدم رؤيته وداعمته طهران.

2