هولندا تساعد مصر في تنمية محور قناة السويس

الخميس 2014/03/20
بحث أزمة نقص الطاقة وإيجاد طاقة بديلة لتشغيل وإقامة المشاريع

الإسماعيلية – قال رئيس هيئة قناة السويس مهاب مميش إن مصر تلقت عرضا من هولندا لمساعدتها في دراسة واختيار أفضل الوسائل المناسبة لاستخدام الطاقة البديلة في المشروعات التي ستقام في مشروع تنمية محور قناة السويس العالمي.

ومشروع تنمية إقليم قناة السويس عبارة عن تطوير للأراضي المتاخمة لمجرى القناة، واستثمارها في إقامة مدن صناعية وتجارية، ويستهدف توفير إيرادات سنوية بمليارات الدولارات. وأضاف مميش على هامش مؤتمر “مشروع محور قناة السويس″ الذي نظمته جامعة القناة بمدينة الإسماعيلية أن “وزيرة البنية التحتية والبيئة الهولندية ميلانى شولتز، ستقوم بزيارة لمشروع محور قناة السويس في أبريل المقبل لبحث أزمة نقص الطاقة وإيجاد طاقة بديلة لتشغيل وإقامة المشروعات المرتقبة بالمشروع″.

وتواجه مصر أزمة نقص طاقة منذ سنوات تؤدي إلى نقص كميات الوقود الموردة إلي المصانع، وانقطاع التيار الكهربائي في البلاد خلال فترات الصيف نتيجة نقص الغاز المستخدم في توليد الكهرباء وزيادة الضغط على محطات التوليد.

وقال مميش الذي يرأس أيضا المجلس التنفيذي لمشروع تنمية محور قناة السويس، إن “الجانب الهولندي جاء متطوعا لدراسة مصادر الطاقة الموجودة بالفعل في مصر، ودراسة الاستخدام الأفضل لها في المشروع، خاصة فيما يتعلق بالطاقة الشمسية وطاقة الرياح”.

وأضاف أن “هولندا لديها خبرة واسعة في الاستعانة بمصادر الطاقة المتجددة لإقامة البنية التحتية في الموانئ والمناطق اللوجستية”، وأنها نجحت في اقامة البنية التحتية لميناء روتردام الذي يعد أكبر ميناء في أوروبا، مستخدمة طاقة الرياح والطاقة الشمسية.

وأكد أن اللجنة المختصة بمشروع تنمية محور تنمية قناة السويس ستعلن في أبريل المقبل عن التحالف الفائز بأعداد المخطط العام للمشروع.

10